الرئيس المكسيكي يجدد دعمه الكامل للشعب الصحراوي و لحقه في تقرير المصير و الاستقلال

مكسيكو(المكسيك)، 17 نوفمبر 2022 (وأص)- أكد الرئيس المكسيكي السيد أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، في ندوة صحفية، دعمه من جديد للشعب الصحراوي و لحقه الثابت في تقرير المصير والاستقلال.

و أبرز الرئيس المكسيكي في ندوته الصحفية بالقول" أنه ينتهج نفس السياسة لدعم حق الشعوب في تقرير المصير، و أن المكسيك تعترف بالجمهورية العربية الصحراوية منذ  1979.

وردا على سؤال مباشر حول دعمه القوي للجمهورية العربية الصحراوية، " أكد الرئيس أندريس مانويل لوبيز ذلك بشكل قاطع، و ابرز أن الامر يتعلق بسياسة دولة و ستستمر  مع مرور الوقت و قد تم  التعبير عنها منذ سبعينيات القرن الماضي وستتواصل بنفس الوتيرة".

 للإشارة،  فان المكسيك تقيم علاقات دبلوماسية تاريخية مع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، و السفارة الصحراوية في المكسيك هي واحدة من أهم السفارات في المنطقة، كما ان  الدعم المكسيكي لتقرير مصير الشعب الصحراوي هو موقف تتبناه الحكومات الأحزاب المتعاقبة على السلطة في هذا البلد.  

(وأص)

090/102