والدة الأسير المدني الصحراوي محمد الأمين هدي تطالب الصليب الأحمر الدولي بالتدخل للإفراج عن إبنها

العيون المحتلة 30 يناير 2021 (واص)- طالبت والدة الأسير الصحراوي, محمد الأمين هدي, اللجنة الدولية للصليب الأحمر وذوي الضمائر الحية بضرورة التحرك من أجل الإفراج عن ابنها وكل الأسرى والمعتقلين السياسيين الصحراويين في سجون الاحتلال المغربي.

وكشفت الوالدة, منينة محمد الامين, عن تدهور الحالة الصحية لابنها المحتجز في السجون المغربية منذ أكثر من عشر سنوات , على خلفية مشاركته في احتجاج سلمي, وقالت انه "يعاني في صمت منذ سنوات معزولا ومحروما من حقه في مواصلة تعليمه العالي وحقه في الطب وهو ما دفعه لخوض إضرابات انذارية مهدت لدخوله في إضراب مفتوح عن الطعام يوم 13 يناير".

و تحدثت منينة محمد الامين عن المعاملة السيئة التي يتعرض لها ابنها من قبل إدارة سجن "تيفلت 2 " وإصابته بأمراض مزمنة نتيجة ظروف اعتقاله.

وتواصل إدارات السجون المغربية سياستها التعسفية ومعاملاتها المهينة للأسرى المدنيين الصحراوين , ومن بينهم معتقلو "إكديم ازيك" مما يزيد من معاناتهم داخل زنازين الاعتقال خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في سجون الاحتلال المغربي.

و يتواجد أسرى مجموعة "أكديم إزيك" بعدة سجون مغربية والتي تبعد عن المدن الصحراوية المحتلة بين 600 كلم و 1300 كلم.

واص 090/110/700