النطق بأحكام على مجموعة من الأسرى الصحراويين، وتأجيل النظر في ملف أسير مدني صحراوي

العيون المحتلة ، 06 نوفمبر 2019 (واص) أصدرت الغرفة الثانية  بمحكمة الإستئناف  للاحتلال المغربي في العيون المحتلة امس الثلاثاء  أحكاما قاسية في حق مجموعة من الأسرى المدنيين الصحراويين الذين أعتقلوا على خلفية إحتفالات فوز المنتخب الجزائري الشقيق بكأس افريقيا 19 يوليوز2019، حسب رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية

   وتراوحت العقوبات الحبسية  الصادرة بالأمس من هيئة المحكمة المغربية بين سنة نافذة وستة أشهر نافذة، وقد جاءت الأحكام على الشكل التالي: سنة نافذة في حق كل من الحافظ الحسن الحبيب وكاي داهي الحادك ومحمد عالي سيدي التلميذي والركيبي سيد اليزيد والسالك الناجم ابراهيم بينما عوقب سفيان الحسن السالك والخليل العربي المهدي وعبد الرحمان محمد لعروسي والحافظ محمد الصوفي   بستة أشهر نافذة.

   ومن جهة ثانية، مثل الإعلامي الصحراوي والأسير المدني الصحراوي وليد السالك البطل المعتقل منذ أزيد من خمسة أشهر أمام نفس الغرفة القضائية بالعيون المحتلة التي قررت تأجيل النظر في ملفه الى يوم الثلاثاء المقبل الموافق ل 12 نوفمبر 2019.

(واص)  120/ 090