اختتام ملتقى إطارات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، بالدعوة إلى مواصلة العمل وتطوير القدرات القتالية للجيش

التفاريتي (الراضي المحررة)، 03 ديسمبر 2018 (واص) - اختتم  اليوم ببلدة التفاريتي المحررة أشغال ملتقى إطارات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، بإشراف من وزير الدفاع الوطني عبد الله لحبيب البلال الذي دعا إلى ضرورة العمل المستمر لتطوير قدراتهم كإطارات من أجل الاستمرار في بناء جيش التحرير الشعبي الصحراوي كجيش قوي ومتمكن.

وطالب وزير الدفاع الوطني في كلمته الختامية إطارات جيش التحرير بضرورة تطبيق البرامج المسطرة من طرف وزارة الدفاع وهيئة الأركان العامة لجيش التحرير، مؤكدا على الأهمية التي تكتسيها مثل هذه الملتقيات كونها محطة لمناقشة ومعالجة قضايا وانشغالات عديدة.

 إضافة إلى دورها –- يضيف السيد الوزير - في تنمية وتعميق المعارف كما أنها تأتي في ختام جولة تفتيشية شملت كافة نواحي ووحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي وهي الجولة التي وقف خلالها وزير الدفاع الوطني وبعثة التفتيش المركزية على عدة انطباعات إيجابية.

وأشار السيد الوزير الوزير إلى أن السنة محل التقييم كانت مخصصة للتدريب والتكوين وهو ما تم الوقوف عليه أثناء الجولة التفتيشية،  مؤكدا أن وزارة الدفاع الوطني تعطي أهمية كبيرة لهذا الجانب من أجل ضمان تدريب وتحضير قتالي رفيع المستوى لأركان وإطارات ومقاتلي جيش التحرير تحسبا لأي طارئ . (واص)

090/105.