رئيس الجمهورية يؤكد أنه "لا بديل عن تمكين الشعب الصحراوي من حقه في الحرية وتقرير المصير "

مدرسة 09 يونيو 11 أكتوبر 2018 (واص) - أكد اليوم الخميس رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي أن حل القضية الصحراوية يكمن في تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في الحرية والاستقلال .

 الرئيس ابراهيم غالي ، وفي كلمته خلال أشغال الدورة العادية للمجلس الاستشاري ، أوضح أن تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه المشروع في الحرية وتقرير المصير وبناء دولته المستقلة سيضمن التعايش والسلم والأمن والاستقرار في المنطقة . 

وفي السياق ذاته أشار رئيس الجمهورية إلى أن القضية الصحراوية تحقق انتصارات متتالية ، فعلى مستوى الاتحاد الافريقي  تكريس عضوية الدولة الصحراوية العضو المؤسس للاتحاد ، وعلى مستوى أوروبا قرارات محكمة العدل الأوروبيبة رسخت نهائيا الوضعية القانونية للصحراء الغربية ، وأكدت أن المالك الحصري للثروات الطبيعية الصحراوية هو الشعب الصحراوي ، وأن الصحراء الغربية والمغرب اقليمان منفصلان .

من جهة أخرى، أوضح الرئيس ابراهيم غالي أن  تخليد الشعب الصحراوي للوحدة الوطنية 12 اكتوبر هو تأكيد على الوفاء بمواصلة المسيرة التحررية التي سقط من أجلها الشهداء .   

وأضاف أن الأمانة مازالت قائمة على عاتق الجميع من المواصلة حتى تحقيق الهدف الذي استشهد من أجله الشهداء ، داعيا الى تحمل المسؤولية والقدرة على تأدية الرسالة ، معتبرا الوحدة الوطنية مكسب  لكل الصحراويين في القوة والصلابة لمواجهة كافة المؤامرات والدسائس .   

كما أشاد رئيس الجمهورية بنضالات جماهير الأرض المحتلة الذين يقارعون غطرسة الاحتلال من حلال المواجهة وتأجيج انتفاضة الاستقلال ، كما عبر عن اعتزاز وافتخار الشعب الصحراوي  بما يقوم به مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي. (واص)

090/105.