رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية تندد بالممارسات العنصرية ضد المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أگديم إزيك

أضافه webmaster في جمعة, 29/01/2016 - 17:31

العيون المحتلة 29 يناير 206 ( واص ) - نددت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية بالممارسات غير القانونية والعنصرية المقصودة من طرف مدير المؤسسة السجنية سلا 1 تجاه المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أگديم إزيك.

 

وطالبت الرابطة في بيان لها ، منظمة الأمم المتحدة ، المفوضية السامية لحقوق الإنسان ، الاتحادين الأوروبي والإفريقي وكل المنظمات الدولية الوازنة في مجال حقوق الإنسان ، إلى التدخل العاجل من أجل إطلاق سراحهم أو إعادة محاكمتهم أمام محكمة مدنية في أقرب الآجال وفقا لما قد أعربت عنه المفوضية السامية لحقوق الإنسان وفريق العمل الأممي الخاص بالاعتقال التعسفي.

 

وأكد البيان أن المعنيين يعيشون وضعا مقلقا ؛ فقد سجلت عديد المنظمات والجمعيات الحقوقية الدولية الوازنة حالات وفيات لمعتقلين سياسيين ومعتقلي حق عام صحراويين ، كما أنهم عرضة للعديد من الممارسات غير القانونية والاستفزازات العنصرية من قبيل المنع من الزيارة والتأخير في الإجراءات العلاجية والطبية الخاصة بهم إضافة لما تعرضت له بعض العائلات من تفتيش مهين وحاط من الكرامة الإنسانية دون الأخذ بعين الاعتبار الوضعية غير القانونية التي يعاني منها المعتقلون السياسيون الصحراويون مجموعة أگديم إزيك ومعاناة عائلاتهم طيلة سنوات الاعتقال الماضية من بعد المسافة ومشقة السفر وتكاليف الإقامة.

 

وأعربت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية ، عن تضامنها غير المشروط مع المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أگديم إزيك وعائلاتهم ، مطالبة بضرورة تمتيعهم بكافة حقوقهم العادلة بدءا من الحق في التطبيب والعلاج وصولا للحق في الزيارة والتغذية المتوازنة ومعاملتهم معاملة إنسانية ، محملة المسؤولية الكاملة لما يسمى المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج فيما يترتب عن تلك الممارسات من عواقب وخيمة.

 

( واص ) 090/100