رئيس المجلس الوطني يستقبل وفدا من بلاد الباسك

المجلس الوطني، 05 ديسمبر 2022 (واص) -استقبل مساء اليوم الاثنين عضو الأمانة الوطنية، رئيس المجلس الوطني السيد حمة سلامة وفدا هاما من بلاد الباسك يضم شخصيات قيادية برلمانية وسياسة واجتماعية تقوده هذه الأيام زيارة عمل وتضامن إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين ومؤسسات الدولة الصحراوية.

وخلال اللقاء عبر رئيس المجلس الوطني عن عرفان وتقدير الشعب الصحراوي للدعم السياسي والإنساني الذي تقدمه حركة التضامن الإسبانية للصحراويين على مدار عقود من الزمن ومؤازرة كفاح الشعب الصحراوي والمرافعة عن حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

كما استعرض حمة سلامة تجربة المجلس الوطني في ترقية الممارسة الديمقراطية والبناء المؤسساتي من خلال الرقابة والتشريع والمزاوجة بين التحرير والبناء في ظل التجربة الفريدة للجمهورية الصحراوية.

وخلال الزيارة وقف الوفد الباسكي على التجربة البرلمانية الصحراوية وطبيعة عمل المؤسسة التشريعية وهياكل عملها بمقر المجلس الوطني.

وتهدف زيارة الوفد الباسكي إلى الاطلاع على التجربة الوطنية في مختلف الميادين وتبادل وجهات النظر في مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك وتقديم الدعم المادي والمعنوي.

كما تعتبر زيارة الوفد الباسكي رفيع المستوى ذات دلالة عميقة كونه يسجل حضوره الدائم والثابت تجاه القضية الصحراوية العادلة، والذي أراد من خلالها إبراز مواقفه المتجذرة في المرافعة عن حق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال، خصوصا في هذه الظرفية المفصلية من تاريخ كفاح الشعب الصحراوي. (واص)

090/105