مجلس الحكومة المحلية لمقاطعة جزيرة تنيريفي الكنارية يتبنى توصية لفائدة القضية الصحراوية

تينيريفي (كناريا)، 10 نوفمبر 2022 (واص) - تبنى المجلس الجهوي لجزيرة تينيريفي الكنارية توصية لفائدة القضية الصحراوية العادلة.

وجاءت التوصية لتأسيس قاعدة تضامنية مع الشعب الصحراوي ، والتي من شأنها أن تكون أرضية للتضامن مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة، سواء على المستوى السياسي و.

وتبني التوصية مواقف متقدمة من القضية الصحراوية على مستوى الحكومة المحلية لمقاطعة جزيرة تنريفي، وكذلك مواصلة التضامن الإنساني وبرنامج المساعدات والمشاريع الإنسانية المقدمة لمخيمات اللاجئين الصحراويين، وكذا المجال الثقافي الذي سيشمل تنظيم محاضرات وأنشطة لفائدة القضية الصحراوية .

ومن جانب ٱخر إستقبال الوفود الرسمية للدولة الصحراوية وتوسيع دائرة التعاون والتنسيق، وكذا دعم الأنشطة التي تنظمها تمثيلية الجبهة بكناريا والجالية الصحراوية و جمعية التضامن الكنارية مع الشعب الصحراوي بجزيرة تنيريفي.

تجدر الإشارة ، إلى أن ممثل الجبهة بكناريا حمدي منصور مثل الدولة الصحراوية في الإعلان عن تأسيس قاعدة التضامن مرفوقا بممثلين عن كل من جمعية "الحرية للشعب الصحراوي بتنريفي" و"جمعية الوفاق" و "جمعية الصداقة الكنارية مع الشعب الصحراوي ACAPS" بتنريفي.

من جانب الحكومة المحلية لمقاطعة جزيرة تنريفي حضر كل من: المستشار المكلف بالمشاركة المدنية Nauzet Glugliota و صديقة الشعب الصحراوي المستشارة عن حزب بوديموس السيدة María José Belda بالإضافة إلى سياسيين وتقنيين مختصين يمثلون مجلس حكومة المقاطعة.

جدير بالذكر أن هاته الأرضية التضامنية مع الشعب الصحراوي بمجلس الحكومة المحلية لمقاطعة جزيرة تنريفي الكنارية تعد الأولى من نوعها على مستوى جزر الكناري وبمثابة إنتصار للقضية الصحراوية إذ تأتي في ظروف تشهد فيها القضية الوطنية تطورات مهمة و متسارعة على المستوى الميداني والدولي، وبالرغم من موقف رئيس الحكومة الإسبانية "بيذرو سانتشيز" المنحاز لأطروحة نظام الإحتلال المغربي. (واص)
090/105