وفد عن وزارة الشباب والرياضة يلتقي بأعضاء من البرلمان الأوروبي تحضيرا للحملة الإعلامية ضد قرار بيدرو سانتشيز

بروكسل 30 سبتمبر 2022 (وأص)- عقد أمس الخميس أعضاء وفد وزارة الشباب و الرياضة بالتعاون مع تمثيلية جبهة البوليساريو ببروكسل عدة لقاءات مع أعضاء بالبرلمان الأوروبي لتنسيق إطلاق الحملة الاعلامية الموجهة ضد قرار رئيس الوزراء الاسباني "بيذرو سانتشيز" المتعلق بقضية الصحراء الغربية.

وخلال اللقاءات، أعرب النواب الاوروبيون عن استعدادهم للانضمام للحملة و دعمها كمجهود شباني صحراوي للمساهمة في القيام بضغط اكبر لإجبار رئيس الوزراء الاسباني بيذرو سانتشيز، على التراجع عن قراره و التي من المنتظر أن تنطلق شهر أكتوبر بالعاصمة الاسبانية مدريد.

وفي السياق ذاته، نظمت تمثيلية جبهة البوليساريو ببروكسل يوما مفتوحا على القضية الصحراوية بالتعاون مع الجمعية الصحراوية ببروكسل "الصحراء ما تنباع"، بحضور أعضاء من لجنة التضامن البلجيكية مع الشعب الصحراوي و رئيس منظمة تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان " كوديسا" و اعضاء من السلك الدبلوماسي المعتمد ببروكسل، بالإضافة إلى متضامنين مع الشعب الصحراوي و قضيته العادلة.

و على هامش الحدث، تم عرض نماذج من المعرض الدولي للصور الفوتوغرافية الذي أعدته المديرية المركزية للاعلام و البحوث و الدراسات بوزارة الشباب والرياضة بمشاركة العديد من المصورين الدوليين و المحليين و الذي تناول مختلف جوانب نضال الشعب الصحراوي، إضافة لعرض فلم وثائقي جديد، من انتاج الصحفية الايطالية " ايلينا روسكا" تناول الوضع الحالي للقضية الوطنية و صمود الشعب الصحراوي المكافح من اجل استرجاع السيادة على كامل ترابه.

وأص 090/110