الأحزاب والمنظمات المشاركة في الندوة الدولية بالمكسيك تؤكد دعمها غير المشروط للشعب الصحراوي

مكسيكو، 29 سبتمبر 2022 (وأص)-  اكدت الأحزاب والمنظمات المشاركة في الندوة الدولية السادسة والعشرون، المنعقدة بالمكسيك تحت شعار "الاحزاب و المجتمع الجديد"، دعمها غير المشروط للشعب الصحراوي و قضيته العادلة، و ذلك في بيان يتعلق بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، بحسب ما افادت به السفارة الصحراوية بالمكسيك.

و ابرز البيان دعم الأحزاب والمنظمات، المشاركة في الندوة، لكفاح الشعب الصحراوي  الذي يستمر قرابة خمسة عقود من الزمن وبكل الوسائل المشروعة من اجل انتزاع حقه في تقرير المصير والاستقلال.

و أكدت القوى السياسية المشاركة عن مساندتها غير المشروطة للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب كممثل شرعي و وحيد للشعب الصحراوي.

كما اعربت عن ارتياحها لتعزيز العلاقات الدبلوماسية مع الجمهورية الصحراوية في المنطقة كمساهمة كبيرة في احلال السلام والعدالة. وحثت في هذا السياق المنظمات الصديقة على تعبئة أكبر أمام الحكومات والمنظمات الإقليمية، للإنضمام إلى إجماع القوى في أمريكا اللاتينية، من أجل الاعتراف بالجمهورية الصحراوية، و مناهضة الاحتلال المغربي للصحراء الغربية.

و أدانت الأحزاب والحركات والمنظمات مناورات اللوبيات الموالية للمغرب التي تميل إلى تشويه سمعة النضال المشروع لجبهة البوليساريو، ، بينما تغض الطرف عن الممارسات غير الشرعية للاحتلال المغربي في الصحراء الغربية، بما في ذلك من انتهاكات جسيمة   لحقوق الانسان و نهب للثروات الطبيعية الصحراوية، التي هي ملك حصري للشعب الصحراوي.

(وأص) 090/102