اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان تثمن القرار القضائي الصادر عن المحكمة الأفريقية

بئر لحلو (الأراضي المحررة)، 23 سبتمبر 2022 (واص) - ثمنت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان القرار القضائي الصادر أمس عن المحكمة الأفريقية .

اللجنة وفي بيان لها حصلت " واص " على نسخة منه ، تثمنت القرار القضائي الصادر عن المحكمة الأفريقية لحقوق الانسان والشعوب، مهنأة الشعب الصحراوي بهذ الانتصار القانوني وكل محبي العدل والانصاف عبر العالم، الذين يدافعون عن قيم الحرية والكرامة ومناصرة الشعوب المستعمرة.

وطالب البيان الاتحاد الافريقي ومجلس الامن الدولي بوضع حد لتعنت دولة الاحتلال المغربي والعمل على تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية وتطبيق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

نص البيان :

أستقبلت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان القرار التاريخي الصادر من المحكمة الافريقية لحقوق الانسان والشعوب بتاريخ 22 سبتمبر 2020 باروشا بتنازنيا، بارتياح كبير، نظرا لما تضمنه من اثباتات وحجج قانونية مثبتة في قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

للاشارة، اكد القرار المذكور أن "جميع الدول الأطراف في الميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعوب، وكذا جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي تتحمل المسؤولية بموجب القانون الدولي لإيجاد حل دائم للاحتلال وضمان التمتع بالحق في تقرير المصير للشعب الصحراوي وعدم القيام بأي شيء من شأنه الاعتراف بأن هذا الاحتلال شرعي أو الاعتراض على التمتع بهذا الحق".

كما أكدت المحكمة مجددا أن "الحق في تقرير المصير المنصوص عليه في المادة 20 من الميثاق الافريقي لحقوق الانسان والشعوب، يفرض على جميع الدول الأطراف التزاما دوليا باتخاذ إجراءات إيجابية لضمان تحقيق هذا الحق سيما من خلال مساعدة الشعوب المضطهدة في نضالها من أجل الحرية والامتناع عن القيام بأعمال تتعارض مع الطبيعة أو مع التمتع الكامل بهذا الحق".

وذكرت محكمة حقوق الإنسان بديباجة ميثاق الاتحاد الأفريقي التي تنص بوضوح على أن الدول الأطراف "واعية تماما بواجبها المتعلق بضمان التحرر التام لأفريقيا التي تستمر شعوبها في النضال من أجل استقلالها التام وكرامتها متعهدة بالقضاء على الاستعمار والفصل العنصري وجميع أشكال التمييز .

و أشارت المحكمة في قرارها بكل وضوح، إلى أنه بالنظر إلى أن جزءا من إقليم الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية لا يزال محتلا من طرف المغرب " انه للدول الأطراف في الميثاق التزاما فرديا وجماعيا تجاه الشعب الصحراوي يتمثل في حماية حقه في تقرير المصير لاسيما من خلال مساعدته في نضاله من أجل الحرية والامتناع عن أي اعتراف بالاحتلال المغربي وإدانة انتهاك حقوق الانسان الذي قد ينجم عن هذا الاحتلال".

ان صدور هذا القرار التاريخي من اعلى هيئة قضائية للاتحاد الافريقي، ينسجم مع عدة قرارات صادرة من محكمة العدل الدولية ومحكمة العدل الأوروبية، من خلال التأكيد بمصطلحات ومرجعيات قانونية قوية تؤكد جميعها على ماهية حق تقرير المصير في تاريخ الشعوب الأفريقية، ووصف تواجد المغرب في اراضي الجمهورية الصحراوية بالاحتلال المغربي، وان حق تقرير المصير حق مقدس في القانون الدولي كقاعدة امرة.

وبهذه المناسبة، تثمن اللجنة الصحراوية لحقوق الانسان هذا القرار القضائي الصادر عن المحكمة الافريقي لحقوق الانسان والشعوب، وتهنيء الشعب الصحراوي بهذ الانتصار القانوني وكل محبي العدل والانصاف عبر العالم، الذين يدافعون عن قيم الحرية والكرامة ومناصرة الشعوب المستعمرة. وتطالب الاتحاد الافريقي ومجلس الامن الدولي بوضع حد لتعنت دولة الاحتلال المغربي والعمل على تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية وتطبيق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

بئر لحلو 23 سبتمبر 2022. (واص)
090/105/500