" معتقلي أگديم إزيك وجرائم الاحتلال ضد المدنيين بالمناطق المحررة " محور محادثات وفد صحراوي مع الصليب الأحمر الدولي

جنيف (سويسرا)، 22 سيبتمبر 2022 (واص)- أجرى اليوم وفد صحراوي يقوده السيد أبي بشرايا البشير، عضو الأمانة الوطنية المكلف بأوروبا والإتحاد الأوروبي، مباحثات هامة مع لجنة الصلب الأحمر الدولي بمقر هذه الأخيرة بجنيف، في إطار زيارة عمل إلى سويسرا، بحضور كلود مونجان وميشيل جولي، ممثلين لحركة التضامن الفرنسية مع الشعب الصحراوي.

السيد أبي بشرايا البشير، وفي معرض حديثه أطلع اللجنة على الوضع المُقلق للمعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أگديم إزيك بسبب أعمال التعذيب التي أدانتها منظمات وهيئات دولية وأيضا الممارسات الإنتقامية التي تقوم بها بصورة ممنهجة السلطات المغربية في حقهم وعائلاتهم.

كما تطرق كذلك إلى الجرائم المُسجلة في الأراضي المحررة من تراب الجمهورية الصحراوية، التي إرتكبها جيش الإحتلال المغربي منذ إستئناف الحرب، بإستعمال تقنيات متطورة، على غرار طائرات بدون طيارة راح ضحيتها مدنيين صحراويين وجزائريين وأيضا موريتانيين في مناطق مختلفة من الأراضي الصحراوية.

من جانبها السيدة كلود مونجان أسفاري، أبلغت لجنة الصليب الأحمر الدولي، بمعاناتها و زوجها أسفاري النعمة، وإستمرار حرمانها من الحق في الزيارة إنتقامًا منها على خلفية شكوى تعذيب زوجها التي أدُينت على إثرها الحكومة المغربية من قبل لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب.

بدورها الناشطة الفرنسية، ميشيل جولي، نبهت اللجنة إلى إستمرار الإحتلال المغربي في سياسة الهروب إلى الأمام وعدم الوفاء لإلتزاماتها بخصوص حقوق المعتقلين السياسيين الصحراويين، سيما التواصل مع العالم الخارجي من خلال إرسال أو تلقي المتضامنين والمنظمات الدولية.

إلى ذلك، يشار أن اللقاء الهام حضرته إلى جانب السيد أبي بشرايا البشير، السيدة أميمة محمود عبد السلام، ممثلة الجبهة بسويسرا ولدى الأمم المتحدة وباقي المنظمات الدولية بجنيف.(واص)

090/105/500/406