الأسير المدني الصحراوي عبد الله الوالي لخفاوني يتعرض لاعتداء من طرف موظف بالسجن المركزي القنيطرة

القنيطرة (المغرب) 26 غشت 2022 (واص) - تعرض الأسير المدني الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك عبد الله الوالي لخفاوني المتواجد بسجن القنيطرة شمال العاصمة المغربية بموجب حكم ظالم تصل مدته للسجن مدى الحياة، تعرض الإثنين الماضي لاعتداء لفظي عن طريق السب والشتم من طرف أحد موظفي السجن المذكور.

وحسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين من عائلة الأسير المدني الصحراوي عبد الله لخفاوني حول الواقعة التي مورست في حق هذا الأخير بعد أن رفض موظف السجن المدعو (المهدي) مرافقة عبد الله لخفاوني نحو المكتبة للحصول على بعض الكتب والمراجع الدراسية كما هو معمول به داخل السجن.

وأضافت العائلة أن موظف السجن قد انهال على عبد الله لخفاوني بشكل متعمد ودون سابق إنذار بوابل من السب والشتم والعبارات القدحية والمهينة من قبيل، في تحدٍ صارخ للمسؤوليات القانونية الملزم بتطبيقها وكل الأعراف والمواثيق الدولية التي تنص على صون كرامة السجين، وسط تواطؤ ممنهج بين الموظف والإدارة بعد أن رفض مدير السجن استلام شكاية خطية من الأسير المدني الصحراوي عبد الله الوالي لخفاوني بداعي تبعية الموظف للأجهزة الأمنية والاستخباراتية المغربية.

وعلى هذا الأساس ترفض المندوبية العامة لإدارة السجون المغربية الاستجابة لكافة المطالب المتعلقة بالترحيل بالقرب من محل سكنى العائلة والتي سبق وأن تعهدت بتنفيذها، انتقاما من الأسير المدني الصحراوي عبد الله الوالي لخفاوني وباقي الأسرى المدنيين الصحراويين مجموعة أگديم إزيك قصد تعذيبهم نفسيا والمس من كرامتهم بتواطؤ مع الأجهزة الاستخباراتية المغربية.

( واص ) 090/100