مهرجان لقاء الأصدقاء : الثقافة الصحراوية والروسية محور فيلم وثائقي بالعاصمة موسكو

موسكو (روسيا الاتحادية)، 17 أغسطس 2022 (واص)- إنطلقت اليوم الأربعاء على هامش فعاليات المهرجان الدولي "لقاء الأصدقاء" بموسكو، أشغال تصوير فيلم وثائقي للثقافتين والفن الصحراوي والروسي، بمشاركة الفرقة الفنية الصحراوية "الجذور" ونظيرتها الروسية "زائغريش".

وقد قدمت كلا الفرقتين أغاني وعروض ثقافية تبرز العادات المختلفة للبلدين، حظيت بإهتمام وتفاعل كبيرين، كما جاء على لسان مسؤولة الفرقة الروسية، التي عبرت عن إنبهارها بالثقافة الصحراوية المتميزة عن الثقافات الأخرى سواء من حيث اللباس أو الفن المتنوع ذات الطابع الحساني.

الحدث كان فرصة أمام الفرقتين من جهة للتعارف بين أعضاءها وللتنسيق من أجل الإطلاع أكثر على ثقافة كلا الشعبين والسبل الممكنة للرفع من مستوى الوعي بهما. وفي أعقاب أشغال تصوير الفيلم الوثائقي المشترك، قدمت مسؤولة الفرقة الروسية، السيدة تاتانيا، دعوى للفرقة الصحراوية لزيارة مدينة "سمارة" الروسية من أجل التعريف أكثر بالثقافة الصحراوية.

إلى ذلك ما تزال الفرقة الفنية الصحراوية "الجذور" تواصل أنشطتها الثقافية، حاملة رسالة السلم والتسامح من الشعب الصحراوي إلى محبي السلام والعدالة، من خلال وصلات فنية تعكس الهوية الوطنية وتميزها في شمال غرب إفريقيا. جدير بالذكر أن الفرقة الصحراوية "الجذور" تشارك في فعاليات الطبعة الـ16 للمهرجان الدولي "لقاء الأصدقاء" بدعوة من المعهد الحكومي للموسيقى بيتر تشيكوفسكي، بصفته الجبهة المُشرفة على هذا الحدث. (واص)

090/105/5000/406