المخيم الصيفي لشباب اليسار السويدي يعبر عن تضامنه مع كفاح الشعب الصحراوي العادل

أربوغا (السويد) 31 يوليو 2022 (واص) - عبر شباب اليسار السويدي، عن تضامنه التام وغير المشروط مع نضال وكفاح الشعب الصحراوي العادل من أجل الحرية والاستقلال واستكمال سيادة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية على كامل ترابها الوطني، منددين بمساهمة العديد من الأطراف الدولية في الحرب ضد الشعب الصحراء الغربية وإطالة أمد معاناته بدل المشاركة في تمكينه من ممارسة حقه في تقرير المصير.

ووقف المشاركون في أشغال المخيم الصيفي لشباب اليسار السويدي المُنعقد في مدينة أربوغا بين 27 و31 يوليو الجاري، وقفوا دقيقة صمت ترحما على أرواح شهداء الكفاح المسلح الذي يخوضه الشعب الصحراوي لاسترجاع سيادته على إقليم الصحراء الغربية.

يشار إلى أن فعاليات المخيم الصيفي، يشارك فيها وفد صحراوي ترأسه السيدة السنية البشير عبد الرحمان ممثلة الجبهة بالسويد والنرويج، ويرافقها كل من السيد حمدي عمار نائب ممثلة الجبهة بسويسرا ولدى مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان والمنظمات الدولية بجنيف، وعضوا الفريق التقني لقسم العلاقات الخارجية باتحاد الشبيبة الصحراوية الدرك عبد الفتاح والشائعة بيروك.

( واص ) 406/500/090