التظاهرة الرياضية "صحراء ماراتون" ، وسيلة نضال و جبهة من جبهات الكفاح (والي ولاية السمارة)

ولاية السمارة ، 26 فبراير 2022 (واص) -  أكدت والي ولاية السمارة ، عضو الأمانة الوطنية السيدة مريم السالك حمادة ، أن التظاهرة الرياضية " صحراء ماراتون " في طبعتها الـ 22 وسيلة من نضال وجبهة من جبهات الكفاح التي يخوضها الشعب الصحراوي .

وأبرزت مريم السالك حمادة  خلال ندوة صحفية نشطتها الى جانب القائمين على التظاهرة  الرياضية " صحراء ماراتون " ، أن  الماراتون يحمل دلالات عميقة في مسيرة نضال الشعب الصحراوي ، فإلى جانب كونه وسيلة رياضية  فهو في  نفس الوقت "رسالة  سلام من الشعب الصحراوي إلى العالم" و "جبهة أخرى من جبهات الكفاح من أجل الحرية والاستقلال.

و أضافت والي ولاية السمارة أن التظاهرة الرياضية هي  "وسيلة من وسائل النضال بالنسبة لنا كصحروايين"، باعتباره جبهة جديدة من جبهات النضال و الكفاح، نريد من خلالها التعريف بقضيتنا في كل العالم و نعزز من دائرة التضامن الدولى التي ما فتئت تتسع عبر العالم".

وعلى الصعيد السياسي ، أكد عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو أن المارتون يأتي هذا العام وسط ظروف استثنائية يطبعها العودة للكفاح المسلح بعد خرق النظام المغربي لاتفاق وقف إطلاق في 13 نوفمبر 2020 بعد اعتدائه على مدنيين صحراويين بالثغرة غير الشرعية بالكركرات ، هذا الى جانب الظروف الصحية العالمية التي يعرفها العالم جراء انتشار جائحة كورونا وتداعياتها .

وأدانت مريم السالك حمادة ما يتعرض له الشعب الصحراوي بالمدن المحتلة بالصحراء الغربية من طش وتنكيل على يد قوات القمع المغربية ، خاصة ما تتعرض له الناشطة سلطانة خيا وعائلتها بمدينة بوجدور المحتلة . (واص)

090/105.

موفد " واص "  الى ولاية السمارة