وزيرة الخارجية الجنوب أفريقية تندد بالتقاعس الدولي في تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية

بريتوريا (جنوب أفريقيا) 10 ديسمبر 2021 (واص)- نددت وزيرة الخارجية الجنوب أفريقية، السيدة ناليني باندور، في كلمة لها اليوم خلال تخليد وزارتها لليوم العالمي لحقوق الإنسان، بمقر الوزارة، بتقاعس المنتظم الدولي عن بذل الجهد المطلوب لتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وذكرت وزيرة الخارجية الجنوب أفريقية خلال هذا الحفل الذي قدم فيه أيضا كتاب للوزير الجنوب أفريقي السابق، روني كاسريلس، بأن الراحل نيلسون مانديلا قد سبق وأكد على أن القارة الأفريقية لن تتحرر بالكامل مادامت الصحراء الغربية محتلة.

وأشارت باندور للزيارة التي أجرتها مؤخرا للجمهورية الصحراوية مؤكدة أنها "تشعر بالعار لأن المنتظم الدولي لا يقوم بما يكفي لإنهاء مأساة الشعب الصحراوي التي طال عليها الزمن"، داعية كل نشطاء الحركة المناهضة للابارتايدبمواصلة النضال إلى جانب الشعبين الصحراوي والفلسطيني.

من جهته تطرق الوزير روني كاسريلس عدة مرات لكفاح الشعب الصحراوي مذكرا بوقوف الصحراويين إلى جانب نضال شعب جنوب افريقيا، ومطالبا بتمكين هذا الشعب الأفريقي بسرعة من التمتع بحريته واستقلاله.

وأكد في ذات السياق أن كفاح افريقيا من أجل الحرية وضد الاستعمار لا زال مستمرا وسيظل مستمرا حتى استكمال تحرير الجمهورية الصحراوية" موجها في ختام كلمته التحية إلى كافة مناضلي جبهة البوليساريو. (واص)

 

090/500/60 (واص)