" دور السينما في حفظ التراث والتواصل بين الأجيال " محور محاضرة على هامش فعاليات الطبعة الـ 16 للسينما

ولاية أوسرد ، 29 نوفمبر 2021 (واص) - نظمت اليوم الاثنين اللجنة الوطنية المشرفة على المهرجان العالمي للسينما في طبعته الـ 16  ورشة حول دور السينما في حفظ التراث والتواصل بين الأجيال " .

الورشة التي أطرها مصطفى محمد فاظل ، أعتبر أن السينما أداة فنية فعالة ومضمونة لعرض عدالة القضية الصحراوية  فهي - يضيف المحاضر - تعمل على تعزيز هويّتنا وخصوصياتها وفسح المجال أمام تعزيز حضورنا الإنساني والحضاري".

وأضاف  مصطفى محمد فاظل أن السينما غدت عاملاً تعليمياً تحريضياً في آن، يدفع نحو فهم أعمق لمسائل الحياة وإثارة الأسئلة والبحث عن الأجوبة، وهي أي السينما، غدت من أكثر الوسائل تأثيراً، لا سيما أنها وظّفت مختلف صنوف الفنون في أدائها وهو ما يساهم في التعريف بالقضية وحماية التراث  "

وأكد المحاضر أن السينما تبث الوعي بحق الشعب في حماية تراثه وهويته  "فتسجيل الذاكرة والحفاظ عليها، مشيرا أن التاريخ عندما  تسجّله السينما، وتحفظه أشرطتها، لا يمكن أن ينطفى . (واص)

090/105.

موفد الى ولاية أوسرد