عقب القرار الأخير لمجلس الشيوخ الأمريكي : ممثل جبهة البوليساريو بواشنطن يشيد بالمواقف المعبر عنها من طرف الكونغرس الأمريكي

واشنطن (الولايات المتحدة)، 27 أكتوبر 2021 (واص) - أشاد ممثل جبهة البوليساريو بواشنطن السيد مولود سعيد في تصريح صحفي بالقرار الذي عبر عنه الكونغرس الأمريكي بمنع وزارة الدفاع الأمريكية من تمويل اي مناورة عسكرية أو متعددة الأطراف مع المملكة  المغربية .

نص التصريح الصحفي :

وعلى إثر القرار أصدر ممثل الجبهة بواشطن الأخ مولود سعيدا تصريحا صحفيا جاء فيه

بعد عدد من المواقف الصادرة عن مجلس الشيوخ الأمريكي الداعمة للقضية الصحراوية، قدمت لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ ميزانية البنتاغون للسنة المالية 2022، ويتضمن قرار المصادقة حظر استخدام الأموال المعتمدة لتمويل مشاركة القوات العسكرية للمملكة المغربية في أي تمرين ثنائي أو متعدد الأطراف تديره وزارة الدفاع الامريكية واشترط القرار التزام المغرب بحل مع القضية الصحراوية واتخاذ خطوات عملية لدعم اتفاق سلام نهائي بالصحراء الغربية .

وقبل ذلك كان 27 عضوًا بمجلس الشيوخ من كلا الحزبين قد بعثوا برسالة إلى الرئيس بايدن في فبراير 2021 يطلبون منه إلغاء قرار ترامب غير القانوني وبعد ذلك راسل عدد من أعضاء مجلس الشيوخ وزير الخارجية بلينكين يستنكرون فيها الوضع المأساوي في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية ويؤكدون على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير .

وبالمناسبة فان تمثيلية الجبهة بواشنطن وباسم الشعب الصحراوي وجبهة البوليساريو لتتقدم بالشكر الجزيل الى أعضاء الكونغرس الأمريكي على موقفهم الثابت والدائم الى جانب الشرعية الدولية والقانون الدولي ووقوفهم الى جانب حق شعبنا وكفاحه العادل من اجل الحرية واستكمال السيادة الوطنية والاستقلال، ويثمن عاليا الحراك القوي الذي عرفه الكونغريس وبشكل قوي وغير مسبوق، مع الأسف الشديد، بعد قرار الرئيس الأمريكي السابق دولاند ترامب  الذي تنافي الشرعية الدولية . (واص)

090/105.