البرلمان البريطاني : " 26 نائبا يقدمون مسودة تدين الإعتداءات المغربية المتكررة على النشطاء والإعلاميين الصحراويين"

لندن (المملكة المتحدة)، 22 يوليو 2021 (واص) - قدم اليوم نواب في البرلمان البريطاني مسودة تدين وبشدة الإعتداءات على المدافعين عن حقوق الإنسان والطلاب والصحفيين والأكاديميين الذين ينتقدون الحكومة المغربية علانية ، خاصة في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية.

وقد النواب الـ26 من مختلف الأحزاب السياسية في البرلمان الموقعين على المسودة، عن أسفهم الشديد لأعمال العنف الأخيرة التي تم إرتكابها في المدن المحتلة، في حق الناشطة سلطانة خيا وشقيقتها الواعرة خيا وأيضا بابوزيد لبيهي والسالك بابر وخالد بوفريوة.

وتطرقت المسودة كذلك إلى الوضع المقلق للمعتقل السياسي الصحراوي والصحفي محمد لمين هدي الذي تواصل السلطات المغربية إحتجازه في حبس إنفرادي بمعزل عن العالم الخارجي.

وقد أعرب النواب عن بالغ قلقهم إزاء الإحتجاز طويل الأمد غير المبرر للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان النعمة أسفاري والشاب خطري دادا، كما أكدت ذلك مؤخرًا المقررة الخاصة للأمم المتحدة ماري لولور التي ذكرت أن مثل هذه الإنتهاكات للقانون الدولي ولمعايير حقوق الإنسان تتعارض مع إلتزام المغرب بنظام الأمم المتحدة ككل.

هذا وأمام تفاقم الوضع في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية، حيث النواب الـ26 حكومة المملكة المتحدة على الضغط على السلطات المغربية لحماية أولئك الذين يعملون بشكل سلمي من أجل تحقيق العدالة للصحراويين وضمان قيامهم بأنشطتهم المشروعة في مجال حقوق الإنسان دون خوف من الإنتقام وبدون أية قيود على ذلك، بما في ذلك الإعتداء الجسدي أو المضايقات القضائية. (واص)
090/105/500/406