رئيس الجمهورية يشيد بالهبة الوطنية للمواطنين الصحراويين مع قرار العودة للكفاح المسلح

الشهيد الحافظ 14 يونيو 2021 (واص) - أشاد رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، بالهبة الوطنية الشاملة لجماهير شعبنا البطل وما أظهرته من تجاوب منقطع النظير، بكل مكوناتها وفئاتها، وفي كل مواقع تواجدها، مع التطورات الميدانية، وخاصة ما أبداه شبابنا المقدام من استعداد لاستكمال مسيرة التحرير، بكل ما يقتضيه ذلك من تضحية وعطاء وانخراط في صفوف جيش التحرير الشعبي الصحراوي.

وتوجه رئيس الجمهورية في كلمة افتتاح الدورة الرابعة للأمانة الوطنية التي قرأها نيابة عنه مسؤول أمانة التنظيم السياسي خطري آدوه، توجه بتحية خاصة لهذا الجيش البطل الذي سارع إلى الرد الحازم والعاجل على انتهاك دولة الاحتلال المغربي لاتفاق وقف إطلاق النار، وأكد بالملموس استعداده للتعاطي مع كل التطورات ومواجهة كل التحديات، وهو اليوم يواصل، بكل عزم وإصرار، معركة العزة والكرامة والشموخ في الجبهات الأمامية.

كما حيا السيد إبراهيم غالي، الأسرى المدنيين الصحراويين في السجون المغربية، ومن خلالهم جماهير شعبنا في الأرض المحتلة وجنوب المغرب التي سارعت، كما هي عادتها، إلى الرفع من وتيرة فعلها النضالي الميداني البطولي والشجاع، في مواجهة قوة الاحتلال المغربي وبطشها وحصارها الخانق، مشيدا بدور المرأة الصحراوية التي سجلت حضورها في الميدان في مخيمات العزة والكرامة والأراضي المحررة، وفي كافة الهيئات والمؤسسات الوطنية، بجدارة واستحقاق، ولكن أيضاً في ساحة المقاومة في الأرض المحتلة وجنوب المغرب، على غرار سلطانة خيا وعائلتها ورفيقاتها في مختلف المواقع، مسجلا كامل الإدانة والاستنكار إزاء ما يتعرضن له من قمع وتنكيل وممارسات حاطة من الكرامة الإنسانية، ومطالبا المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لحمل دولة الاحتلال المغربي على وضع حد لهذه الممارسات المقيتة.

( واص ) 090/500/100