هيئات ومؤسسات إيطالية تجدد إلتزامها مواصلة دعم الشعب الصحراوي في كفاحه العادل من أجل الاستقلال

توسكانا (إيطاليا) 28 ماي 2021 (واص) أكد المشاركون في الندوة الرقمية التي نظمتها سلطات منطقة توسكانا يوم أمس الخميس، على إلتزامهم في مواصلة الدعم للشعب الصحراوي والتضامن في الكفاح الذي يخوضه بطريقة سلمية منذ سنوات من أجل الإستقلال والإعتراف بالهوية الوطنية.

كما جددوا أيضا عزمهم القوي على تعزيز ميثاق الصداقة مع الشعب الصحراوي والروابط الطويلة المتبادلة والتضامن والتعاون المشترك على مختلف المستويات بما في ذلك على المستوى الوطني قصد رفع الوعي السياسي بقضية الصحراويين وحقهم في الهوية الوطنية والإستقلال.

وقد أجمع المتدخلون في هذه الندوة الرفيعة المستوى، على مدى أهمية العمل بطريقة منسقة ومتكاملة، بين مختلف الهيئات والمؤسسات الإيطالية الذي سيمكن مختلف الفاعلين في الإلتزام بشكل أفضل تجاه الشعب الصحراوي وقضيته العادلة في المستقبل.

وسجلت الندوة تقديم مبادرات لتقديم مساعدة ملموسة للاجئين الصحراويين الذين يعيشون في ظروف صعبة للغاية، مع إيلاء إهتمام خاص للأطفال على إستقبال الأطفال خلال عطلة فصل الصيف وبعض المشاريع الأخرى لتعزيز إمدادات المياه، وأخرى تخص ذوي الاحتياجات الخاصة والشق المتعلق بدعم المدراس وقطاع التعليم عموما.

وكانت ممثلة الجبهة بإيطاليا، السيدة فاطمة محفوظ، قدم تعرضت في مداخلة لها إلى تبعات تطور النزاع على وضع وظروف اللاجئين الصحراويين وأيضا السكان الأصليين في الأراضي المحتلة، حيث أكدت على أن أفاق الحل وإجراء إستفتاء تقرير المصير لا تبدو قريبة، على الرغم من قرارات الأمم المتحدة العديدة والإتحاد الإفريقي وأيضا الأحكام الأخرى الصادرة محكمة العدل الأوروبية.

هذا ويذكر بأن الندوة الرقمية الرفيعة المستوى، قد شارك فيها إلى جانب ممثلة الجبهة البوليساريو في إيطاليا، كل من رئيس منطقة توسكانا السيد أوجينيو جياني، بالإضافة للسيد ساندرو فالاني، عمدة سكانديسيتشي، ومندوبة الهجرة والضيافة والتعاون الدولي، وإيما بيتيتي، والرئيسة الجمعية التشريعية لإميليا رومانيا والمستشارة الإقليمية للتعاون الدولي سيرينا سبينيلي ومستشارة التعليم والعلاقات الدولية أليساندرا نارديني. 

 

واص 406/500//120/090