وزارة الشؤون الخارجية تنظم يوما مفتوحا على أهم المكاسب المحققة منذ تأسيسها إلى اليوم

الشهيد الحافظ 20 مارس 2021 (واص)- نظمت وزارة الشؤون الخارجية الخميس الماضي، يوما مفتوحا على أهم المكاسب التي حققها العمل الدبلوماسي في إطار حرب التحرير، منذ نشأتها إلى يومنا هذا.

وفي كلمة إفتتاحية، رحب الأمين العام السابق لوزارة الشؤون الخارجية والسفير المستشار لدى وزير الخارجية السيد محمد سالم حمدة بالحضور، وتطرق الى أهم الإنجازات التي حققتها الوزارة منذ تأسيسها على مختلف الأصعدة.

وقدم السفير المدير العام لأمريكا الللاتينية والكارييب السيد أحمد مولاي أعلي، محاضرة تطرق من خلالها إلى البدايات الأولى لإنشاء لجنة العلاقات الخارجية للبوليساريو وبعدها وزارة الشؤون الخارجية الخارجية، والتحديات التي واجهتها الوزارة في خضم الظروف الصعبة التي تأسست فيها.

وترحم عضو الأمانة الوطنية، مسئول أمانة التنظيم السياسي السيد خطري ادوه في مداخلة له بالمناسبة، على أرواح شهداء السلك الدبلوماسي، مشيدا بعطاء العمل الدبلوماسي في ظل الظروف الصعبة و المعارك الدبلوماسية التي كان اخرها معركة مجلس السلم والأمن الافريقي.

وخلال الحدث، تم عرض شريط عن أرشيف ومراحل إنشاء الوزارة من 5 مارس 1976 الى يومنا هذا، كما تم فتح معرض للحضور يحتوي على حوصلة للأنشطة وأهم المكاسب الدبلوماسية المحققة.

واص 090/110