المجلس الوطني الصحراوي يحمل النظام المغربي مسؤولية الوضع المزري في المناطق المحتلة

بئر لحلو (الأراضي المحررة) 15 فبراير 2021 (واص)- حملت اللجنة السياسية للمجلس الوطني الصحراوي المسؤولية الكاملة لنظام الإحتلال المغربي بخصوص الأوضاع المزرية في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية, بسبب القمع الممنهج لقواته في حق المواطنين الصحراويين العزل وما يترتب عن ذلك من تداعيات. وفي هذا الإطار, أعلنت اللجنة السياسية للمجلس الوطني, في بيان لها توصلت به "واص", عن تضامنها المطلق مع عائلة اهل سيدابراهيم خيا ومن خلالهم الى جميع المناضلين والمناضلات المتضامنين مع العائلة والمعتقلين السياسين والمختطفين وخاصة أبطال ملحمة اكديم ازيك . وطالبت اللجنة السياسية المجتمع الدولي وخاصة الامم المتحدة بتحمل مسؤلياتها القانونية والاخلاقية لما يتعرض له الشعب الصحراوي من قمع وتنكيل واعتقال في الارض المحتلة. كما دعت في بيانها إلى فتح المنطقة أمام المنظمات والهيئات الدولية والحقوقية للوقوف على الوضع المزري في الصحراء الغربية. وفي الاخير, ثمنت تضحيات وعطاءات وصبر ابنائنا في السجون المغربية الرهيبة, وحيت فيهم روح الصمود والاستبسال والمقاومة والاستماتة. واص 090/110