خطري آدوه يؤكد أن الفعاليات المخلدة للذكرى الـ45 لإعلان الجمهورية تنطلق في 22 فبراير الجاري

الشهيد الحافظ 07 فبراير 2021 (واص) - أبرز عضو الأمانة الوطنية مسؤول أمانة التنظيم السياسي السيد خطري آدوه، أن الفعاليات المخلدة لحدث الذكرى الـ45 لإعلان الجمهورية ستنطلق في الـ22 فبراير الجاري على المستوى المحلي والجهوي بدءا من ولاية الداخلة ، وذلك في ندوة صحفية نشطها اليوم بمقر الأرشيف الإعلامي بحضور كافة الوسائط الإعلامية الوطنية.

وأكد رئيس اللجنة التحضيرية لتخليد الذكرى الـ45 لإعلان الجمهورية السيد خطري آوه، أن الفعاليات المخلدة للحدث ستشمل مختلف الأنشطة الثقافية، الاجتماعية، السياسية، الرياضية وحتى العسكرية نظرا للظرف الاستثنائي الذي تعرفه القضية الصحراوية بعد 13 نوفمبر واستئناف الكفاح المسلح، على أن تتوج هذه الفعاليات بتخليد رسمي للذكرى في ولاية أوسرد يوم 27 فبراير.

وشدد المتحدث على أهمية تخليد الذكرى 45 لإعلان الجمهورية كونها تأتي في ظرف حساس ومتميز تمر به القضية الصحراوية على محتلف الواجهات: عسكريا وبطولات الجيش الصحراوي وانتصارته متواصلة باعتباره الآن رأس الحربة في المعركة، دبلوماسيا القضية تحظى باهتمام مشرف على المستويين الدولي والقاري ، حقوقيا أبطال انتفاضة الاستقلال يواجهون سياسة غطرسة الاحتلال بصدور عارية ويرفعون الشعارات المطالبة بإنهاء الاحتلال، مشددا على ضرورة العمل الميداني الجاد والشفاف من أجل استكمال السيادة على كامل تراب الجمهورية الصحراوية.

وشدد على أهمية المرحلة التي يمر بها الشعب الصحراوي  وهو ما يتطلب - حسبه - من الأداة البشرية لعب دورها في التجنيد والتحسيس والتعبئة، مضيفا أنه يجب عليها أن تكون في مستوى تطلعات وآمال الشعب الصحراوي.

وأبرز مسؤول أمانة التنظيم السياسي أنه سيتم تنظيم التظاهرة الرياضية الدولية صحراء مراطون بشكل رمزي نتيجة الظروف الدولية والعالمية جراء انتشار وباء كوفيد 19

وأشار السيد خطري آدوه إلى أن الاحتفالات الرسمية المخلدة لحدث إعلان الجمهورية بولاية أوسرد ستعرف استعراضات عسكرية تعكس الواقع الحالي الذي تمر به القضية بعد استئناف الكفاح المسلح وإصرار الشعب الصحراوي على مواصلة الكفاح حتى استكمال السيادة، إضافة إلى استعراضات مركزية لمختلف المؤسسات الوطنية تبرز من خلالها قدرة جبهة البوليساريو والدولة الصحراوية على تعزيز البناء المؤسساتي في معركة التحرير والبناء، إلى جانب استعراضات لفرق المدارس وروض التربية.

وأشار السيد خطري آدوه إلى أنه سيتم تدشين مقرات جديدة لعدد من المؤسسات الوطنية تزامنا مع تخليد الذكرى الـ45 لإعلان الجمهورية .

( واص ) 090/105.