رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس الوطني الجزائري يجدد موقف بلاده الثابت تجاه الشعب الصحراوي

الجزائر ، 05 نوفمبر 2020 (واص) - جدد رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس الشعبي الوطني الجزائري السيد سعدي الياس موقف الجزائر الثابت لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال .

السيد سعدي وخلال استقباله اليوم من طرف السفير الصحراوي بالجزائر ، عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر  جدد الموقف الجزائري الثابت لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

اللقاء الذي حضرته السيدة سعيدة بوناب رئيسية لجنة الإخوة والصداقة البرلمانية الجزائرية الصحراوية، تناول علاقات التضامن و التعاون التي تربط المجلس الوطني الصحراوي ونظيره الجزائري، وأفاق برامج التعاون ، الممثلة في جملة من الأنشطة التضامنية  ،منها أيام برلمانية للتضامن مع الشعب الصحراوي  ينشطها خبراء وأساتذة في القانون والعلاقات الدولية ، إضافة إلى التكوين وتبادل الخبرات بين المؤسستين التشريعيتين.

رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الشعبي الوطني الجزائري جدد  التعاون والدعم وتطويره مستقبلا .  

 السفير من جانبه اطلع رئيس لجنة الخارجية في البرلمان الجزائري على مستجدات القضية الوطنية مبرزا ما قامت به فعاليات المجتمع المدني الصحراوي من احتجاجات واعتصام أمام ثغرة الكركرات غير الشرعية، باعتباره حق مشروع  للمواطنين الصحراويين  يوضح السفير.

وتبرز هذه الإحتجاجات امام مواصلة المغرب لسياسة  التعنت والتمادي في خروقا ته وانتهاكاته للاتفاقيات الموقعة بين جبهة البوليساريو والمغرب ، وتجاهل الأمم المتحدة لاستمرار المغرب في هذه الخروقات، كما تطرق السفير  إلى قرار مجلس الآمن الأخير  2548 ،وردود الفعل الصحراوية التي اعتبرت ان هذا القرار  لم يأتي بأي جديد، من شانه أن يساهم في التخفيف  من التوتر القائم  في المنطقة ، او الدفع بالعملية السلمية في الصحراء الغربية إلى الإمام. (واص)

090/105.