جمهورية غويانا تؤكد دعمها تقرير مصير الشعب الصحراوي والقضاء التام على الاستعمار من العالم

نيويورك (الأمم المتحدة) 23 اكتوبر 2020 (واص)- أكدت الممثلة الدائمة لجمهورية غويانا لدى الأمم المتحدة، السيدة كارولين رودريغيز - بيركيت، في كلمتها أمام الدورة العادية الخامسة والسبعون للجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة الخميس، دعم بلادها لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والقضاء التام على الاستعمار من العالم.

وشددت غويانا على دعمها الثابت لمبدأ تقرير المصير للشعوب وضرورة تكثيف الجهود للقضاء التام على كل آثار الاستعمار من العالم، مشددة على أن "رفاهية الشعب الصحراوي يجب أن تكون من بين الأولويات الأساسية ومن العوامل المحفزة لتحقيق حل سياسي عادل ودائم ومقبول للطرفين من شأنه أن يضمن له تقرير المصير".

كما أكدت غويانا على "دعمها للقرارات التي اتخذها مجلس الأمن والجمعية العامة بشأن مسألة الصحراء الغربية"، حيث "تحث الطرفين على احترام مقتضيات هذه القرارات والتمسك بها، وتلاحظ أن حل هذا النزاع الطويل الأمد من شأنه أن يسهم في الاستقرار والأمن في منطقة الساحل".

من جهة أخرى دعت غويانا كذلك الطرفين إلى "مواصلة الانخراط في العملية بطريقة جادة ومحترمة"، معربة عن أملها "في أن تتم الاستفادة من الزخم الذي أوجدته لقاءات التفاوض السابقة ومواصلة العمل لبناء الثقة الضرورية للحوار التدريجي".

وعلاوة على ذلك، اختتمت الدبلوماسية الغويانية "نحن نتطلع إلى تعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام بشأن هذه المسألة". (واص)

090/500/60 (واص)