المكتب الدائم للأمانة الوطنية يجتمع لتدارس جملة من القضايا الداخلية و الخارجية

الشهيد الحافظ 28 يونيو 2020 (واص)- عقد صباح اليوم المكتب الدائم للأمانة الوطنية إجتماعا برئاسة رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، و ذلك من أجل تدارس جملة من القضايا الخاصة بالشأن الداخلي و أخرى خارجية.

و يعقد مكتب الأمانة الوطنية إجتماعه في ظروف يطبعها إستمرار إنتشار جائحة كورونا عبر العالم و خاصة دول الجوار.

كما يعقد الإجتماع من أجل تدارس التأخر الحاصل في عدد من البرامج بسبب جائحة كورونا، و كيفية إستدراك هذا التأخر، و ذلك من أجل ضمان خدمات نوعية للمواطن.

وفي كلمته خلال الإجتماع، شدد رئيس الجمهورية على ضرورة مواصلة التقيد بالإجراءات الوقائية من جائحة كورونا التي فرضتها اللجنة الوقائية، مثمنا تقيد المواطنين الصحراويين بهذه الإجراءات مما أدى الى خلو مخيمات اللاجئين و المناطق المحررة من الجمهورية الصحراوية إلى حد الساعة من أي حالة إصابة بفيروس كورونا.

و عبر الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، عن شديد إستنكاره لسياسات دولة الإحتلال المغربي الرامية إلى تفشي وباء كورونا بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية من خلال السماح للمغاربة المصابين الدخول إليها، و كذا عدم بذل أي مجهود يذكر من أجل حماية أرواح المواطنين الصحراويين من هذه الجائحة.

و طالب المواطنين الصحراويين بالمناطق المحتلة إلى ضرورة مواصلة التقيد بإجراءات النظافة و التعقيم و التباعد الإجتماعي و التي من شأنها حمايتهم من تلقي العدوى.

كما لفت رئيس الجمهورية إنتباه بعثة المينورسو و من خلالها الأمم المتحدة إلى المخاطر التي تهدد حياة المواطنين الصحراويين بالمناطق المحتلة، خاصة السجناء السياسيين الصحراويين القابعين بسجون الإحتلال المغربي.

و ندد بالممارسات القمعية المرتكبة في حقهم، مطالبا بضرورة إطلاق سراحهم و تمتيعهم بحقوقهم الأساسية و التي تضمنها لهم كافة المواثيق الدولية. (واص)

090/110