المانيا الإتحادية : ندعم شعب الصحراء الغربية ونطالب بتفعيل العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة

نيويورك (الولايات المتحدة )، 12 أبريل 2020 (واص) - دعت جمهورية ألمانيا الاتحادية، مجلس الأمن الدولي إلى اتخاذ موقف جاد فيما يخص قضية الصحراء الغربية، وذلك بإرسال إشارة واضحة بشأن المشاركة في العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل عادل ونهائي لهذا النزاع يضمن لشعب الصحراء الغربية حقه في تقرير المصير.

وقال نائب مندوب ألمانيا الاتحادية لدى الأمم المتحدة، السفير يورغن شولتز في بيانه خلال اجتماع مجلس الأمن الأخير حول بعثة الأمم المتحدة قبل يومين أن بلاده وإذ تجدد دعمها الثابت للجهود المبذولة في قضية الصحراء الغربية، تطالب وبإلحاح من الأمم المتحدة تعيين مبعوث جديد في أقرب وقت ممكن.

وأضاف الدبلوماسي الألماني في نفس السياق أن حكومة جمهورية ألمانيا الاتحادية تواصل دعمها الكامل للعملية السياسية فيما يخص النزاع في الصحراء الغربية ولبعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الإقليم وكذلك لشعب الصحراء الغربية.

جدير بالذكر أن مجلس الأمن الدولي قد عقد يوم الخميس الماضي، اجتماعه الخاص حول التطورات الحاصلة في نزاع الصحراء الغربية ما بعد القرار 2494 (2019) الذي أتخذه شهر أكتوبر من السنة الماضية، وهو ما رأت جبهة البوليساريو في نتائجه أي (الاجتماع) إخفاق آخر ينضاف إلى سلسلة إخفاقات مجلس الأمن الدولي في إرسال إشارة واضحة فيما يتعلق بدعمه الموحد لعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية واتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة وفق للقرارات السابقة للمجلس ومبادئ الأمم المتحدة لإنهاء النزاع الذي عمر طويلا.(واص)

090/105