مملكة ليسوطو تكذب المملكة المغربية مرة ثانية

ماسيرو،  13 دجنبر 2019 (واص) - صرح اليوم الناطق الرسمي لحكومة مملكة ليسوطو الشقيقة و وزير الاتصال و التكنولوجيا السيد تيسيلى ماسيريبانى أن مملكة ليسوطو لم تغير موقفها المبدئي من قضية الصحراء الغربية المبنى على حق تقرير المصير و أنها تقيم علاقات دبلوماسية ودية مع الدولة الصحراوية.

الناطق الرسمي باسم حكومة مملكة ليسوطو أدلى بهذا التصريح عقب سقوط عضو من حكومة بلده في شراك آلة الدعاية و الرشوة للمحتل المغربي التي جلبته إلى الرباط للإدلاء بتصريحات مناقضة لسياسة بلده إدانتها اليوم حكومة ليسوطو المؤلفة من أربعة أحزاب بعد اتفاقها على رفض أي مساس للمبادئ الأساسية للسياسة الخارجية لهذا البلد المعروف بمواقفه المناهضة للاستعمار و الميز العنصري و الاحتلال.

و قال الناطق الرسمي " أن أي تصريحات من طرف أشخاص بصفتهم الفردية يزعمون أنه بإمكانهم تغيير موقف ليسوطو فيما يتعلق بهذه القضية، هذه التصريحات ستكون  باطلة و بدون مفعول "

و أشاد الناطق الرسمي و وزير الاتصال و التكنولوجيا في تصريحه ب" العلاقات الثنائية بين مملكة ليسوطو و الجمهورية الصحراوية " مؤكدا أن هذه العلاقات التي استمرت لعقود تعزز باستمرار "

و ذكر في تصريحه بالزيارات المتبادلة التي جرت على أعلى المستويات بين البلدين الشقيقين و منها زيارة الوزير الأول توم تبانى. (واص)

062/واص