سلطات الاحتلال تصدر حكما قاسيا بحق أسير مدني صحراوي وتؤجل محاكمة آخر

العيون المحتلة،  26 سبتمبر 2019 (واص) - أصدرت محكمة الاحتلال بالعيون المحتلة يوم الأربعاء حكما جائرا بحق الأسير المدني الصحراوي السالك عبدي أمبارك والقاضي ب 06 سنوات سجنا نافذا ، في حين أجلت جلسة محاكمة رفيقه وليد السالك البطل إلى تاريخ  الأربعاء 02  أكتوبر 2019 .

وكانت قوات الاحتلال المغربي قبل ثلاث أشهر قد اعتقلت الأسيرين السالفي الذكر رفقة رفيقهم عالي التلوكي على خلفية مشاركتهم في استقبال الأسير المدني المفرج عنه صلاح عبد الله لبصير ، حيث تعرضو للتعذيب المبرح في الشارع العام من طرف أفراد من قوات الاحتلال بزي مدني قبل أن يتم اعتقالهم وتقديمهم أمام وكيل الاحتلال بالعاصمة المحتلة بتهم وملفات مفبركة انتقاما من نشاطهم وفاعليتهم .

جدير بالذكر بان قوات الاحتلال المغربي وكعادتها أقدمت على محاصرة مقر المحكمة مانعة بعض المتضامنين من الحضور إلى جلسة المحاكمة . (واص)

090/105.