النساء الصحراويات بالمهجر يعربن عن تضامنهن مع أخواتهن بمواقع الفعل والنضال

بيتوريا ( إسبانيا ) 29 أبريل 2019 (واص) - عبرت النساء الصحراويات المشاركات في ندوة تجديد هياكل الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية بمدينة بيتوريا ببلاد الباسك الإسبانية لانتخاب ممثلة عن نساء الجالية الصحراوية بإسبانيا لتكون عضوا في المجلس الوطني للمنظمة ، عن تضامنهن مع أخواتهن بالمناطق المحتلة ، جنوب المغرب ، مخيمات اللاجئين الصحراويين ، بالمناطق المحررة والمهجر.

وأكد بيان صادر عن الندوة ، أنه بفضل النساء الصحراويات "اللاتي واكبن ثورة 20 ماي الخالدة منذ بداياتها وضحين بالغالي والنفيس ، من أجل حرية وكرامة شعبنا المكافح وقضيتنا العادلة ، فإن كل شيء يهون أمام قوة الإيمان بالقضية وصلابة الإرادة والعمل الدؤوب، واليقين كل اليقين بحتمية النصر".

وأشاد البيان بنضالات النساء الصحراويات في كل مكان ، وخاصة "نساء الأرض المحتلة وجنوب المغرب الصامدات اللاتي يتعرضن يوميا لأبشع أنواع القمع والتنكيل والمضايقات الماسة من الكرامة ، ولازلن يلقن العدو في كل يوم دروسا في المقاومة والتحدي ، وسيسجلها التاريخ لكن بأحرف من ذهب، والذاكرة الجماعية للشعب الصحراوي حافلة بأمجادكن كبطلات سجون العدو السرية بمگونة وأگدز وغيرها من المعتقلات الرهيبة".

وعبرت النساء الصحراويات المشاركات في ندوة تجديد هياكل الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية ، عن "كامل تضامنهن مع هؤلاء المناضلات ، وناشدن المجتمع الدولي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والجمعيات المدافعة عن حقوق الإنسان إلى التدخل العاجل لحماية حقوقكن المشروعة".  

وبهذه المناسبة ، تم انتخاب السيدة منصورة بشاري ممثلة عن نساء الجالية الصحراوية بإسبانيا لتكون عضوا في المجلس الوطني للاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية.

( واص ) 090/100