الشباب الصحراوي يطالب المنتظم الدولي الإلتزام بوعوده إزاء حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

ولاية السمارة ، 25 أبريل 2019 (واص) - طالب الشباب الصحراوي المنتظم الدولي بمختلف هيئاته بضرورة الالتزام بوعود إزاء  الشعب الصحراوي من خلال ممارسة حقه المشروع في الحرية وتقرير المصير.  

جاء ذلك في رسالة لإتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب خلال تنظيمها لمنبر تضامني مع جماهير الأرض المحتلة بدائرة أجديرية ، جددت فيه ضرورة تنفيذ الوعود الدولية التي تم تقديمها للشعب الصحراوي منذ سنة 1991 والمتمثلة في اجراء استفتاء حر ونزيه يتمكن من خلاله الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

وطالبت الرسالة بضرورة ممارسة الضغط على دولة الاحتلال المغربي من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين بدون قيد أو شرط.

وجدد إتحاد الشبيبة مطالبته بتبني قرار أممي يتم من خلاله إنشاء ألية أممية ومستقلة لحماية حقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية، وأخرى  لرصد وحماية الثروات الطبيعية الصحراوية من النهب الممنج واللاشرعي .

وطالبت الرسالة  الاحتلال المغربي باحترام الاتفاقيات الدولية الصادرة حول الصحراء الغربية والتي صنف من خلالها المعتقلين السياسيين الصحراويين بأسرى الحرب. واستثناء الشباب الصحراوي من جميع القرارات الحكومية الصادرة من طرف دولة الاحتلال والتي كان اخرها قرار تطبيق التجنيد الاجباري للشباب الصحراوي داخل جيش الاحتلال المغربي.

وحملت الرسالة هيئة الأمم المتحدة جميع المسؤوليات القانونية والتاريخية لمصير المنطقة الذي أصبح قاب قوسين أو أدنى من الانفجار في وجه مسلسل السلام في الصحراء الغربية. (واص)

090/105.