جماهير وسلطات ولاية الداخلة تدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه الشعب الصحراوي

ولاية الداخلة ، 24 أبريل 2019 (واص) - دعت سلطات وجماهير ولاية الداخلة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه الشعب الصحراوي من خلال إيجاد حل عادل يقرر من خلاله مصيره بكل حرية .

جاء ذلك خلال تنظيم  "وقفة جماهيرية " بمناسبة اجتماعات الأمم المتحدة حول القضية الصحراوية، أين أبرز فيها الأمين العام لولاية الداخلة المهدي نافع إلى الظرفية الزمنية للحدث وارتباط شهر أبريل بمناقشات مجلس الأمن للقضية الصحراوية، محملا في كلمته  الأمم المتحدة مسؤوليتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي و  حقه المشروع في تقرير المصير والاستقلال .

وتأسف الأمين العام للولاية ، على التساهل الأممي  مع دولة الاحتلال المغربي  التي تتطاول على القرارات الدولية المتعلقة بالقضية الصحراوية  بشكل فاضح  ومعيب .

ووجهت الوقفة الجماهيرية لولاية الداخلة ، عدة رسائل من أبرزها رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة تطالب بضرورة تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير ،وأخرى تذكر المنتظم الدولي بالإنتهاكات المغربية لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية ،ونهب الثروات الطبيعية الصحراوية . (واص)

090/105.