الاتحاد العام للعمال في إسبانيا يدين إبرام الاتحاد الأوروبي لاتفاق التجارة مع المغرب ويصفه بالانتهاك الخطير للقانون الدولي

مدريد ، 17 جانفي 2019 (واص)عبر يوم أمس الاتحاد العام للعمال في إسبانيا عن إدانته الشديدة لإبرام الاتحاد الأوروبي اتفاق للتجارة مع المغرب والذي يشمل بطريقة غير قانونية المناطق المحتلة من الصحراء الغربية، ووصفه بالانتهاك الخطير للقانون الدولي والأوروبي.

وفِي ذات السياق أكدت النقابة الإسبانية أن قرار موافقة البرلمان الأوروبي على هذا الاتفاق يعتبر انتهاكًا خطيرًا لحقوق الشعب الصحراوي، ويفتح الطريق أمام المغرب لاستغلال موارد الأراضي الصحراوية التي يحتلها منذ 1975، متجاهلاً الحكم الصادر عن محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي الصادر في فبراير 2018.

لقد ظل النزاع في الصحراء الغربية -تضيف النقابة- دون حل لأزيد من 40 سنة ، بعد أن غادرت إسبانيا الإقليم دون استكمال عملية إنهاء الاستعمار منه التي بدأت، ولم تحترم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

في الأخير جددت النقابة تضامنها ودعمها للعمال الصحراويين الى غاية احترام حق شعبهم في الحرية والاستقلال، واستكمال مسار تصفية الاستعمار التي تشرف عليها الأمم المتحدة.

  120/ 090(واص)