محاكم استئناف مغربية تصدر أحكاما بالسجن النافذ في حق معتقلين سياسيين صحراويين

مدينة كليميم 19 اكتوبر 2018 (واص)- نطقت بمحكمة الاستئناف بمدينة كليميم، جنوب المغرب بتاريخ 15 أكتوبر 2018 بالحكم النافذ لمدة 03 أشهر في حق المعتقل السياسي الصحراوي " عبد الله فردوس "، الذي كان قد صدر في حقه سابقا في نفس الملف حكما ابتدائيا مدته شهرين و بتأييد الحكم الابتدائي موقوف التنفيذ و مدته شهر في حق الشاب الصحراوي " عبد الكريم لمهدن " المتابع في حالة سراح مؤقت.

و تأتي خلفية المتابعة القضائية للسجين السياسي الصحراوي " عبد الله فردوس " و زميله " عبد الكريم لمهدن " على خلفية نشاطهما كمدونين و بمشاركتهما في وقفة احتجاجية سلمية كان مقررا لها أن تنظم أمام ما يسمى ولاية كليميم ، احتجاجا على نهج الدولة المغربية لسياسية قطع أرزاق مواطنين صحراويين.   

و في السياق ذاته، أيدت يوم امس 18 أكتوبر 2018 هيئة المحكمة بغرفة الجنائيات قضاء الدرجة الثانية بمحكمة الاستئناف بمدينة العيون المحتلة حكما ابتدائيا مدته 04 أشهر سجنا نافذة كانت هيئة المحكمة قضاء الدرجة الأولى قد أصدرته في وقت سابق في حق السجين السياسي الصحراوي " خليهن فك الله " ، الذي حرم من حقه في محاكمة تستجيب لشروط و معايير المحاكمة العادلة بعد تطويق الشرطة المغربية بزي مدني و رسمي لمقر المحكمة و منع متضامنين صحراويين من دخول قاعة الجلسات.

و كانت السلطات المغربية قد أقدمت على اعتقال السجين السياسي الصحراوي " خليهن فك الله " للمرة الثانية على التوالي مباشرة بعد نزوله من الطائرة بمطار مدينة العيون المحتلة قادما إليها من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء بعد مشاركته في ندوة دولية حول حق الشعب الصحروي في تقرير المصير نظمت بالجزائر. (واص)

090/110