رئيس الجمهورية يشرف على افتتاح مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات

مركب الحسين التامك 24 سبتمبر 2018 (واص) - أشرف اليوم الاثنين رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي بمركب الحسين التامك ، على افتتاح مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات.

وحضر مراسيم الافتتاح إلى جانب رئيس الجمهورية مسؤول أمانة التنظيم السياسي حمة سلامة ورئيس المجلس الوطني خطري آدوه ، إلى جانب أعضاء من أمانة التنظيم السياسي. 

وفي كلمته الافتتاحية ، أكد الرئيس إبراهيم غالي "إنها مناسبة سعيدة هذه التي نلتقي فيها اليوم لنفتـتح رسمياً مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات ، نقول نفتتح ولا نقول نؤسس ، لأن تكوين وبناء الأطر شكل على الدوام انشغالاً ذا أولوية قصوى منذ البدايات الأولى للثورة الصحراوية ، بالنظر إلى ما تضطلع به هذه الشريحة من مكانة طليعية ودور محوري في مسيرة التحرير والبناء".

وعبر الأمين العام لجبهة البوليساريو عن قناعته الكاملة بأن التنظيمات السياسية لا يمكنها النجاح في تحقيق برامجها وبلوغ أهدافها ما لم تقم بتكوين وإعادة تكوين وتأهيل إطاراتها ، حتى يكونوا في مستوى القيام بمهامهم النبيلة ومسؤولياتهم الجسام وهم يقودون من موقع طلائعي ريادي هذا الشعب البطل المكافح إلى ربوع الحرية والكرامة والاستقلال. 

ولكننا في الوقت نفسه - بضبف الرئيس إبراهيم غالي - نعمل انطلاقاً من التزام وطني باستكمال البناء المؤسساتي للدولة الصحراوية ، وتقوية هياكل وبنيات تنظيمنا الوطني الثوري الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ، وتطبيق خططها واسترتيجياتها وقراراتها والأولويات التي تحددها مؤتمراتها المتعاقبة.

وكان اجتماع المكتب الدائم للأمانة الوطنية الذي ترأسه رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو إبراهيم غالي مطلع الشهر الجاري ، ركز بالدراسة والنقاش على  السبل الكفيلة بتفعيل المدرسة الوطنية للأطر وتجربة المدارس الجهوية للأطر.   

( واص ) 090/105.