تنظيم وقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بالعاصمة الألمانية

برلين ( ألمانيا ) 22 سبتمبر 2018 (واص) - بمناسبة زيارة السيدة كلود مونجان زوجة المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أقديم إزيك النعمة الأسفاري ، نظمت أمس الجمعة بالعاصمة الألمانية برلين ، وقفة تضامنية مع المعتقليين السياسيين الصحراويين وذلك عند جدار برلين للفت أنظار العالم إلى جدار الذل والعار في الصحراء الغربية.

وفي كلمتها بالمناسبة ، تطرقت السيدة كلود مونجان إلى الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية ضد الصحراويين العزل ، ونددت بالأوضاع المزرية التي يواجهها المعتقلون الصحراويون داخل السجون المغربية وحرمانهم من أبسط الحقوق كالحق في الزيارة ، العلاج ، الفسحة والتواصل مع عائلاتهم.

وفي ختام حديثها عرجت السيدة مونجان على استمرار الدولة المغربية في نهب الثروات الطبيعية الصحراوية ضاربة بذلك القوانين الدولية عرض الحائط ، ونادت ذوي الضمائر الحية للتضامن مع المعتقلين الصحراويين في السجون المغربية ومؤازرة عائلاتهم.

( واص ) 090/100