الأمين العام لاتحاد الطلبة يستقبل بمقر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ومجلس حقوق الإنسان بجنيف

جنيف (سويسرا) 15 يونيو 2018 - في ختام زيارة العمل التي قادته إلى مجموعة من الدول الأوروبية ، استقبل الْيَوْمَ عضو الأمانة الوطنية الأمين العام لاتحاد الطلبة السيد مولاي أمحمد إبراهيم ، من طرف المكلفين بالتعليم في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بمدينة جنيف السويسرية.

وتمحور اللقاء حول وضعية الطلبة الصحراويين اللاجئين وفرص تحسين ظروفهم الدراسية ، بالتركيز على واقع الطلبة الصحراويين في كوبا ، كما كان فرصة من أجل تقديم طلب رسمي للمفوضية لتوفير منح للطلبة الصحراويين وتنظيم برامج في إطار التبادل الثقافي والعلمي بينهم على خارطة انتشارهم في العالم.

وفي سياق متصل ، استقبل الأمين العام لاتحاد الطلبة بعد ذلك من طرف قسم شمال إفريقيا والشرط الأوسط بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ، حيث قدم عضو الأمانة الوطنية عرضاً مفصلا عن وضعية حقوق الإنسان بالمناطق المحتلة وواقع الانتهاكات الجسيمة اليومية التي يتعرض لها الصحراويون العزل ، كما تطرق بالشرح والتفصيل لما يعانيه الطلبة الصحراويون من مضايقات وممارسات لا إنسانية في المواقع الجامعية المغربية ؛ على غرار معتقلي الصف الطلابي والجريمة البشعة الأخيرة في حق الشهيد عبد الرحيم بدري.

وطالب السيد مولاي أمحمد إبراهيم ، المجلس بإيفاد بعثات لمراقبة واقع حقوق الإنسان عن كثب والتقرير عن هذه الانتهاكات.

 

للإشارة ، شارك الأمين العام لاتحاد الطلبة مع اللجنة السويسرية للصداقة مع الشعب الصحراوي ، في تنظيم معرض يعرف بكفاح الشعب الصحراوي بجامعة جنيف، وكانت كل هذه اللقاءات بحضور وتنسيق ممثلة جبهة البوليساريو بسويسرا السيدة أميمة عبد السلام.

( واص ) 090/100