رئيسة اللجنة الفرنسية حول الصحراء الغربية تعزي الشعب الصحراوي في فقدان الدبلوماسي البخاري أحمد

باريس 09 أبريل 2018 (واص) - بعثت رئيسة اللجنة الفرنسية حول الصحراء الغربية السيدة مارتين دي فروبيرفيل مؤلفة كتاب "الصحراء الغربية : الحق في الاستقلال" ، رسالة تعزية إلى رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي وإلى الشعب الصحراوي ، في وفاة المناضل الكبير والدبلوماسي الصحراوي البخاري أحمد.

وقد أبدت فروبيرفيل إعجابها العميق بتفاني الراحل في العمل ودفاعه المستميت عن قضية شعبه بالحجة والبرهان من أجل أن يتمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير عبر استفتاء حر ونزيه.

وأبرزت رئيسة اللجنة الفرنسية حول الصحراء الغربية في رسالتها "أن البخاري أحمد ناضل باستماتة داخل أروقة الأمم المتحدة مستخدما ذكاءه ، وضوحه وقناعاته الراسخة لتفادي الوقوع في العثرات الدبلوماسية ، وتقدمت بخالص تعازيها إلى عائلة الراحل ، مؤكدة أنه يحق لها أن تفتخر بنضال هذا الدبلوماسي الكبير الذي كرس حياته دفاعا عن حقوق شعبه المشروعة.

وأوضحت رئيسة اللجنة الفرنسية حول الصحراء الغربية أن "نضال البخاري أحمد وشجاعته سيكونان قدوة للأجيال الصحراوية اللاحقة لمواصلة المسيرة والكفاح التحرري الذي يخوضه الشعب الصحراوي.

( واص ) 090/102