البعثة الصحراوية باسبانيا تعرب عن بالغ القلق بشأن التدهور الخطير لصحة المعتقلين السياسيين الصحراويين داخل السجون المغربية

 مدريد ،28 مارس 2018 (واص) أعربت  اليوم الأربعاء البعثة الصحراوية باسبانيا عن بالغ القلق بشأن التدهور الخطير لصحة المعتقلين السياسيين الصحراويين داخل السجون المغربية ، مستدلة على ذلك بحالة وفاة المعتقل السياسي محمد اﻻيوبي.

 وقال بيان  البعثة "وبعد مرور 20 يوما من اﻻضراب عن الطعام من أجل المطالبة بإنهاء اﻻجراءات اللاشرعية وغير القانونية ضدهم، تتدهور حالة المعتقلين بشكل خطير، الشيء الذي ينعكس سلبا على أحوالهم الصحية ويترك اثارا جسدية ومعنوية في أعقاب مرور سنوات وهم قابعون تحت رحمة ظروف العزلة التامة.

 و شجب  بيان البعثة حالة حقوق اﻻنسان التي يعانيها المعتقلون السياسيون الصحراويون على يد السلطات السجنية المغربية، مثل ما هو معاش بخصوص التعامل الصحي، والتغذية غير المناسبة، والزيارات العائلية ، مشيرا الى  الى خطورة أوضاع معتقلي مخيم اكديم ازيك..

كما وجت البعثة الصحراوية باسبانيا نداءا الى بعثة المنورسو اﻻممية لتنظيم اﻻستفتاء بالصحراء الغربية، وتحديدا الى المبعوث الشخصي للامين العام من أجل السهر ميدانيا على احترام الشرعية الدولية بالصحراء الغربية، واحترام حقوق اﻻنسان بها.

  120/ 090(واص)