وفد صحراوي يشارك الشعب الجزائري في الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ 58 لاستشهاد العقيد لطفي ورفاقه

بشار (الجزائر)، 27 مارس 2018 (واص) - شارك اليوم الثلاثاء وفد يمثل الأسرة الثورية الصحراوية بقيادة قائد الناحية المستشار لدى وزير الدفاع الوطني السيد الغزواني أعلي في الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ 58 لاستشهاد العقيد لطفي والرائد فراج ورفاقهما بجبل بشار .

الاحتفالات أشرف عليها وزير المجاهدين الجزائري السيد الطيب زيتوني مرفوقا بقائد الناحية العسكرية الثالثة ووالي ولاية بشار .

وفي كلمته بالمناسبة ثمن وزير المجاهدين الجزائري الطيب زيتوني حضور الوفد الصحراوي لهذه الاحتفالية التاريخية ، معتبرا الشهيد لطفي ورفاقه نبراسا لأحرار العالم وأن الجزائر ستظل قبلة للثوار ومدافعة للقضايا العادلة عبر العالم .

الوفد الذي يشارك في هذه الاحتفالات يقوم بزيارة إلى ولاية بشار الجزائرية بدعوة من المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تدوم عشرة أيام ، في إطار تبادل الخبرات والإستفادة من التجربة التحررية للشعب الجزائري ، وكذا الوقوف على مآثر الثورة الجزائرية .

الوفد  قادته زيارة إلى عدة معالم تاريخية في ولاية بشار كجبل بشار والنصب التذكاري لشارل وموريس وسجن بالهادي وغيرها .

للإشارة ، يضم الوفد الصحراوي الذي يمثل الأسرة الثورية الصحراوية مجاهدين ،  أبناء وبنات شهداء وأسرى سابقين وإطارات عسكرية ومدنية . (واص)

090/105.