رئيس الجمهورية يشرف على الاجتماع التأسيسي للجنة الوطنية لتجديد الهياكل القاعدية للتنظيم السياسي

 

الشهيد الحافظ  27 مارس2018 (واص)أشرف اليوم رئيس الجمهورية  الأمين العام لجبهة البوليساريو على الاجتماع التأسيسي للجنة الوطنية  لتجديد الهياكل  القاعدية  للتنظيم السياسي وهو استحقاق قانوني ينظم بين مؤتمرين لدعم التنظيم بالعناصر النوعية  القادرة على القيام بمهام التحريض والتوجيه  للقواعد الشعبية

 

وأكد  رئيس الجمهورية أن المهام المنتظرة من إطارات التنظيم السياسي تهدف الى صيانة المكاسب وتعبئة المجتمع ضد سياسة العدو  و الحرب النفسية التي يخوضها ضد شعبنا .

وأوضح رئيس الجمهورية الى أن المهام الموكلة لهؤلاء الإطارات  مهام جسيمة ولكنها في نفس الوقت نبيلة ، مؤكدا أن هدا الميدان يعول على الطاقات الشابة  ، مذكرا  برافدين أساسين  هما اتحاد المرأة الصحراوية واتحاد الشبيبة .

وشدد رئيس الجمهورية على أن مساهمة الشباب تأتي انطلاقا من حرص الجبهة على إعداد الشباب للعب دور  في قيادة المسيرة التحريرية  من أجل  الحرية  والاستقلال  وتكريس سيادة الجمهورية على كامل ترابها الوطن.

 وأشار  رئيس الجمهورية الى أن شعبنا في هذه المرحلة  الحساسة يحتاج الى أمناء وأمناء مساعدين نوعيين  ينتظر منهم وضع مصلحة الشعب فوق الجميع  وتوجيه أفراد شعبنا نحو الأفضل وخلق تكامل  مع  المجهود الذي  يبذله التنظيم السياسي  للجبهة.

 وأكد رئيس الجمهورية أن الإطارات المنتظرة  تنتظرهم مهام رئيسية تتطلب المسؤولية   ، مشيرا الى أن هذا الاستحقاق الذي ينظم في ظروف مواتية  ينتظر منه الخروج بالنتائج المتوخاة منه.

وذكر الرئيس  بتزامن الاستحقاق مع انتصارات حققها الشعب الصحراوي وقضيته على مستويات عديدة، من بينها  الإفريقي والأوروبي  حيث تم تفنيد دعاية العدو وتكريس  الجمهورية الصحراوية وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير  وحقه القانوني  وسيادته على كامل ترابه وثرواته الذي أكدته القرارات الدولية  .

  120/ 090(واص)