مكتب المجلس الوطني يحدد رزنامة العمل إلى غاية الدورة القادمة

المجلس الوطني 03 مارس 2018 (واص)ـ عقد مكتب المجلس الوطني اليوم السبت اجتماعا تحت رئاسة عضو الأمانة الوطنية رئيس المجلس الوطني السيد خطري آدوه ، لتدارس جملة من النقاط تخص تحديد رزنامة العمل إلى غاية الدور القادمة.

الاجتماع الذي يعتبر الأول بعد نهاية الدورة الخريفية استحضر أولويات برنامج الحكومة لسنة 2018 المصادق عليه من طرف المجلس الوطني وبرنامج التعميم ، إضافة إلى المشاركة المعتبرة لأعضاء المجلس الوطني في الملتقى القادم للأمناء والمحافظين.

كما استعرض الاجتماع إحاطة حول تطورات القضية الوطنية والانتصارات الكبيرة المحققة على المستوى الدولي وخاصة على مستوى الاتحاد الإفريقي ومحكمة العدل الأوربية.

وركز اجتماع المكتب الوطني على طريقة عمل أدوات المجلس الوطني لضمان متابعة وتنفيذ البرامج والخطط المقررة ، مؤكدا على ضرورة مؤازرة نضالات الجماهير الصحراوية بالمناطق المحتلة وجنوب المغرب ومواصلة الحملة الوطنية والدولية لإطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال المغربي.

( واص ) 090/900