تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية "أولوية بالنسبة للأمم المتحدة"

نيويورك 09  اكتوبر 2017 (واص)- صرح سفير كينيا لدى الأمم  المتحدة كوكي مولي غرينيو أن كينيا تعتبر تصفية الاستعمار التام في افريقيا و  مناطق أخرى من  العالم "أولوية بالنسبة للأمم المتحدة"، مذكرا بأن موقف  الاتحاد الافريقي حيال القضية الصحراوية صريح و يدعم حق الشعب الصحراوي المحتل  من قبل المغرب منذ أكثر 40 سنة في تقرير المصير.

و أوضح السيد غرينيو أمام لجنة تصفية الاستعمار للأمم المتحدة أن "الصحراء  الغربية لازالت مستعمرة لأنها اقليم غني بالثروات الطبيعية"، متأسفا لكون "كل الجهود الرامية لتسوية هذا النزاع لم تفض للنتائج المرجوة".

في هذا الصدد، عبرت كينيا عن دعمها "لمبادرة الأمين العام للأمم المتحدة من  أجل الصحراء الغربية و تعيين ممثله الشخصي الجديدي هورست كوهلر".

ودعا سفير كينيا طرفي النزاعي جبهة البوليساريو و المغرب إلى "مباشرة مفاوضات  كعضوين في الاتحاد الافريقيي دون شروط مسبقة وبرعاية الممثل السامي للاتحاد الافريقي في الصحراء الغربية من أجل التوصل إلى حل سلمي و دائم لنزاع الصحراء  الغربية".

إن الصحراء الغربية المدرجة في قائمة الأراضي غير المستقلة منذ سنة 1966  والمؤهلة بذلك لأن تطبق عليها اللائحة 1514 للجمعية العامة الأممية المتضمنة  لإعلان منح الاستقلال للدول و الشعوب المستعمرة، تعد آخر مستعمرة في إفريقيا و  هي محتلة من قبل المغرب منذ 1975. (واص)

090/110