اتفاقية التوأمة بين ولاية العيون وبلدية الجزائر الوسطى : التوقيع على البيان المشترك

الجزائر الوسطى (الجزائر)، 10 ماي 2016 (واص) -  تم اليوم بمقر بلدية الجزائر الوسطى تجديد اتفاقية التوأمة التي تربط  ولاية العيون ببلدية الجزائر الوسطى ، حيث تم التوقيع على البيان المشترك ، وذلك بحضور السفير الصحراوي بالجزائر السيد بشرايا حمودي بيون ، ووفد من ولاية العيون، بالإضافة إلى أعضاء من اللجنة البرلمانية الجزائرية للإخوة والصداقة مع الشعب الصحراوي.

ويهدف البيان إلى إلزام الطرفين بموجب اتفاقية التوأمة الموقعة بينهما بتبادل التجارب والخبرات بشأن مختلف المسائل بالمرتبطة بتسيير الإدارة، إضافة إلى استحداث إطار تنظيمي يضم جميع المدن الجزائرية والصحراوية التي تربطها اتفاقات توأمة ثنائية.

ووقع البيان المشترك عن ولاية العيون والي الولاية عضو الأمانة الوطنية السيد محمد يسلم بيسط وعن الجانب الجزائري السيد عبد الحكيم بطاش رئيس بلدية الجزائر الوسطى ، الذي أعرب عن ارتياحه لمستوى التعاون والتضامن بين بلديته وولاية العيون .

من جهته والي ولاية العيون محمد يسلم بيسط ، أشاد بالموقف الثابت والدائم  للجزائر تجاه الشعب الصحراوي وقضيته العادلة،  مشيرا إلى أن اختيار تنظيم هذا التوقيع في  العاشر من ماي يحمل رسالة قوية تذكر بالتضحيات الجسام وبالكفاح المسلح من أجل انتزاع الاستقلال واسترجاع السيادة .

وكان الوفد الصحراوي الذي يترأسه  محمد يسلم بيسط والي ولاية العيون قد استقبل اليوم من قبل والي ولاية الجزائر السيد عبد القادر زوخ ومسؤولي ومنتخبي الولاية كما التقى بممثلين عن المجتمع المدني لبلدية الجزائر الوسطى. (واص)

090/105.