وفد عن ولاية العيون يبحث توسيع مجالات التوأمة مع بلدية الجزائر الوسطى

الجزائر 09 ماي 2016 ( واص ) - حل اليوم بالعاصمة الجزائرية وفد من ولاية العيون يقوده والي الولاية السيد محمد يسلم بيسط ، وذلك لبحث توسيع مجالات التوأمة التي تجمع بلدية الجزائر الوسطى بولاية العيون

اللقاء الذي حضره رئيس البلدية السيد عبد الحكيم بطاش ومنتخبو بلدية الجزائر الوسطى ، أكد فيه السيد بطاش على أن تكرار هذه التظاهرات يؤكد تضامن الجزائر ومؤازرتها لشرعية القضية الصحراوية ، مبرزا أنه سيدرس المحاور الكبرى لاتفاقية التوأمة بين العيون والجزائر الوسطى والتي سيتم التوقيع عليها شهر يوليو المقبل

من جهته ، والي ولاية العيون السيد محمد يسلم بيسط عبر عن امتنانه لهذه المبادرة ، وأكد أن الوقت مناسب لتنظيم هذا الأسبوع التضامني الثقافي الذي يربط بلدية الجزائر الوسطى وولاية العيون لتزامنه مع تطورات تشهدها القضية الصحراوية ، مشيرا إلى أن الهدف من هذه التظاهرة هو تقوية روابط الأخوة بين الشعبين الجزائري والصحراوي نتيجة التقاء عدة عوامل كثيرة لا سيما النضال والأهداف المشتركة

ودعا السيد محمد يسلم بيسط وفد الجزائر الوسطى إلى زيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين للتعرف عن قرب على حياة الصحراويين بهذه المخيمات

وناقش اللقاء الذي حضره منتخبو بلدية الجزائر الوسطى ووفد من ولاية العيون ، ضرورة تنصيب ورشة عمل للتحضير للاستحقاقات المقبلة والتي تتعلق بتوسيع مجالات التوأمة لتشمل الفضاء التضامني الإفريقي والدولي مع القضية الصحراوية

( واص ) 090/100