لجنة صحراوية تدعو المنتظم الدولي للتدخل العاجل لوقف الانتهاكات المغربية ضد المدنيين العزل

العيون المحتلة 19 ماي 2022 (واص) - نددت اللجنة الصحراوية للموظفين والعمال المطرودين بشكل تعسفي من طرف الدولة المغربية، بتواصل الإنتهاكات الجسيمة والممنهجة التي يمارسها الاحتلال المغربي ضد الصحراويين في المناطق المحتلة لا سيما ما تتعرض له سلطانة خيا والمتضامنون معها، مطالبة المجتمع الدولي بضرورة التدخل العاجل لوقف الإنتهاكات ضد المدنيين العزل.

ولفت بيان اللجنة إلى ما تعرضت له ليلة أمس المناضلات الصحراويات منهن محفوظة بمبا لفقير رئيسة اللجنة الصحراوية للموظفين والعمال المطرودين بشكل تعسفي من طرف الدولة المغربية، إذ تعرضن للتعذيب والتعنيف الجسدي والمعاملة المهينة والماسة من الكرامة من طرف فرقة ترهيب بزي مدني تابعة لقوات الاحتلال المغربية بمدينة بوجدور المحتلة.

وأوضحت اللجنة أن الاعتداء جاء بعد أن كسرت المناضلات الثلاثة اللاتي ينتمين لتنسيقية أكديم إزيك للحراك السلمي، الحصار المضروب على منزل عائلة أهل خيا بمدينة بوجدور المحتلة وتمكنهن من الدخول إلى المنزل في خطوة تضامنية جريئة للتعبير عن تضامنهن مع العائلة والمتضامنين الأمريكيين، روث ماكدونو المضربة عن الطعام والسيد تيم بلوطا.

وذكر بيان اللجنة، أن المصالح الطبية المغربية رفضت تسليم المناضلات الصحراويات وثائق طبية تثبت تعرضهن للتعنيف والضرب.

وعليه -تضيف اللجنة- فإن ما تعرضت له عائلة خيا من هجوم همجي لقوات الأمن المغربية ومن ثم تعريض حياة العائلة والمتضامنين معها للموت بات يهدد الحق الأسمى في الحياة.

كما اعتبرت اللجنة الصحراوية للموظفين والعمال المطرودين بشكل تعسفي، ما تعرضت له المناضلات الصحراويات على أيدي أجهزة الاحتلال المغربي، واستمرار الاحتلال المغربي في الامعان بممارسة انتهاكات جسيمة وممنهجة  ضد الشعب الصحراوي بالمناطق المحتلة، يستدعي من المنتظم الدولي والمنظمات الدولية "التدخل العاجل لوقف هذه الانتهاكات ضد المدنيين الصحراويين العزل".

( واص ) 090/105.