الوزارة الأولى تحيي يومها الوطني وذكرى تأسيس أول حكومة صحراوية

الشهيد الحافظ 04 مارس 2021 (واص) - أحيت اليوم الخميس الوزارة الأولى يومها  الوطني وذكرى تأسيس أول حكومة صحراوية  ، بحضور الوزير الأول السيد بشرايا بيون و أعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة وإطارات الوزارة الأولى وممثلين عن المؤسسات الوطنية.
وفي كلمته بالمناسبة ،تطرق الوزير الاول الى  المكاسب التي  تحققت في المجالات  المختلفة خلال الحكومات  المتاعقبة منذ الإعلان عن تأسيس أول حكومة صحراوية في الخامس من مارس 1976 .
وأكد الوزيرالأول  أن  المكاسب - التي  تحققت والتي أصبحت واقعا ملموسا- تستحق منا  التقدير والإعتزاز ،مهنئا  الشعب الصحراوي وحكوماته بالمناسبة.
  بدوره مسؤول أمانة التنظيم السياسي السيد خطري أدوه أكد أن  إحياء اليوم الوطني  للوزارة  الأولى والأيام الوطنية لغيرها  من الوزارات  والمؤسسات الوطنية- الذي سيتم وفق رزنامة زمنية - يدخل في أطار تسليط الضوء على 45 سنة من العطاء في ظل الدولة الصحراوية ،مشيرا الى أن ما تحقق على مستوى المؤسسات، وخاصة على مستوى التنظيم والتسيير يعد نموذجا وركيزة أساسية لدولة المستقبل.
إحياء اليوم الوطني للوزارة الأولى شهد تقديم محاضرة حول تشكيل أول حكومة صحراوية ، حيث تطرق المحاضر  عضو الأمانة الوطنية السيد محمد لمين أحمد الى بدايات النضال  التي سبقت اندلاع  الكفا ح المسلح  والظروف التي  أعلنت فيها  الجمهورية وتشكيل  أول حكومة صحراوية والمهام التي كلفت بها.
من جهة أخرى إستمع الحاضرون الى ورقة تعريفية عن الوزارة الأولى هيكليا ووظيفيا من تقديم المستشار القانوني للحكومة  السيد  محمد سالم سيدي محمد  سيدي عمار  الذي تطرق بالتفصيل الى الى آلية عملها وعلاقتها بالمؤسسات  والجهات الوطنية الأخرى.
وفي هذا السياق أوضح  أن الوزارة شهدت تطورا  في الجانبين الهيكلي والوظيفي  أملته جملة من التطورات على اعتبار  أنها رأس الجهاز  التنفيذي.
وقد فتح المجال  للاسئلة  حول مضمون المحاضرة  والورقة التعريفية  حيث  تم  الرد عليها .
  كما شهد إحياء  اليوم الوطني للوزارة الأولى وذكرى تأسيس أول حكومة  صحراوية  تكريم عائلات شهداء  الوزارة  وعدد من عمالها لعملهم المتميز.
(واص)120/090