الأسير المدني الصحراوي محمد الخليل البمباري يتعرض لسوء المعاملة والمنع من الحق في الاتصال الهاتفي

السجن المحلي أيت ملول 1 (المغرب) 29 يناير 2021 (واص)- أقدمت إدارة السجن المحلي آيت ملول 1 ضواحي مدينة أگادير المغربية على منع و مصادرة حق الأسير المدني الصحراوي محمد الخليل البمباري في الاتصال الهاتفي لما يقارب 20 يوما وتعريضه لشتى أنواع المعاملة القاسية، حسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين. 

وقد أفادت اسرة محمد الخليل البمباري لرابطة حماية السجناء أن إدارة السجن المحلي ايت ملول 1 و منذ تاريخ أخر عملية تفتيش مهينة و إستفزازية تعرض لها الاسير المدني الصحراوي في 29 ديسمبر 2020 عمدت إلى تعطيل شبكة الهاتف الثابت و منع محمد الخليل البمباري من إجراء اي إتصال مع العائلة كحق اساسي و معلن يتمتع به  كل نزلاء السجون دون مضايقات أو مصادرة. 

وتضيف ذات العائلة انها لم تتلقى أي إتصال هاتفي من الاسير المدني الصحراوي محمد الخليل البمباري لمدة 20 يوما، كما لا تستبعد أن يكون هذا الاخير قد تعرض للمعاملة القاسية و العزل الانفرادي نتيجة القرار المتخذ من طرف مايسمى الإدارة العامة للسجون المغربية و المصاحب لجائحة فيروس كورونا المستجد Covid-19 القاضي بوقف العمل بنظام الزيارات العائلية. 

للتذكير، يتواجد الأسير المدني الصحراوي محمد الخليل البمباري بالسجن المحلي أيت ملول - 1 ضواحي مدينة أگادير المغربية بموجب حكم جائر و قاسي تصل مدته للسجن 06 سنوات سجنا نافذا على خلفية نشاطه السياسي و الحقوقي المدافع عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال. 

واص 090/110